استمتعي بفرصة استثنائية للسباحة بكل أريحية في شاطئ سايير آلطنكوم الخاص بالسيدات

استمتعي بفرصة استثنائية للسباحة بكل أريحية في شاطئ سايير آلطنكوم الخاص بالسيدات

ومن يقاوم سحر أسطنبول في تاريخها ومعمارها وجمال طبيعتها الخلاب! فهي مدينة التلال السبع ومنارة المآذن وروما الجديدة كما يحلو للبعض تسميتها. ولعلك تتشوقين أيضا إلى التعرف على أرض العثمانيين سيدتي والاستمتاع بتلك التوليفة الاستثنائية من المزايا، حيث امتزج عبق التاريخ بسحر الطبيعة وحسنها الخلاب؛ طبيعة اختارت التميز بفضل ما تحتويه من باقة رائعة من الشواطئ فاق عددها العشرون بين خاص وعام، واستطاعات جميعها شد أنظار الآلاف من الزوار إليها عبر العالم، وذلك بفضل نقاوة مياهها الفيروزية وتركز العديد من الخدمات الراقية فيها من مطاعم ومقاهي ومحلات متنوعة لتأجير كل ما يلزم لقضاء يوم سباحة استثنائي. ستسأليننا الآن أي من هذه الشواطئ هو الأفضل بالنسبة إليك سيدتي، أليس كذلك؟ إجابتنا ومن دون أي تردد هي : “شاطئ سايير آلطنكوم”، أما عن دواعي هذا الاختيار، فتعود خاصةً إلى كون هذا الأخير لا يستقبل إلا السيدات فقط، كما أن جميع الموظفين والمنقذين فيه هم من الجنس اللطيف أيضا، وهو ما سيتيح لك حتما فرصة السباحة في البحر والتنزه بارتياح تام دون الحاجة إلى التقيد باللباس الشرعي. أخيرا، إذا كنت ترغبين في الحصول على مزيد من التفاصيل حول هذا الشاطئ، فندعوك سيدتي إلى اكتشاف كل ذلك معنا في الأسطر الموالية من هذا المقال. تابعي إذا!

كل التفاصيل عن شاطئ سايير آلطنكوم النسائي

1. الخدمات بالشاطئ
يوفر شاطئ “سايير آلطنكوم”، لزائراته فرصة التمتع بقضاء يوم ممتع والاسترخاء تحت إحدى المظلات الشمسية في جو هادئ ينسيهن صخب الحياة في مدينة مكتضة كأسطنبول. أما عن الخدمات المقدمة فيه فلا تسألي، إذ تم تجهيز هذا الشاطئ بعدة أماكن للاستحمام، بالإضافة أيضا إلى مجموعة من الغرف التي يمكن للضيفات فيها تبديل ملابسهن بعد ساعات طويلة يقضينها بين اللهو والسباحة. وليس هذا كل شيء، إذ تحضى السيدات في هذا الشاطئ أيضا بضيافة خاصة، وذلك من خلال الفريق الطبي المتكامل الموضوع من أجل السهر على راحتهن، إلى جانب وجود مسجد صغير يمكنهن فيه آداء فريضة الصلاة. هذا ويسمح لكافة الأمهات بمرافقة أطفالهن من الفتيان الذين لم تتجاوز أعمارهم الثماني سنوات، على شرط الاستظهار بالأوراق الثبوتية قبل الدخول.
2. التنقل إلى الشاطئ
تتوفر رحلات يومية إلى الشاطئ طوال أيام الأسبوع، حيث تتمتع الزائرات بسيارات خاصة، مرفوقة بمضيفات، تأخذهن من نقاط تكون الأقرب لمنازلهن نحو الشاطئ ثم تعيدهن منه، وذلك في أوقات محددة ومنظمة، حيث يتم توصيل النساء القاطنات بالطرف الأوروبي للمدينة على تمام السابعة صباحًا ومن ثم إرجاعهن بين الساعة الخامسة والنصف والسادسة مساءً، في حين ينطلق المشوار للنساء القاطنات بالطرف الآسيوي منذ الساعة السادسة صباحًا لتكون العودة في تمام الرابعة والنصف مساءً.
3. الأسعار بالشاطئ
حددت الأسعار في هذا الشاطئ ب30 ليرة تركية لكل سيدة قد تجاوز عمرها ال11 سنةً و ب10 ليرات تركية للأطفال بين 7 سنوات و 10 سنوات، في حين يسمح لمن دون هو دون ذلك بالدخول مجانًا. ويشمل السعر رسم دخول الشاطئ وفائدة التمتع بطاولة وكراسي، إضافةً إلى معلوم التنقل ذهابا و إيابا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً