تعرفي على ريجيم خميرة الشعير لخسارة الوزن

تعرفي على ريجيم خميرة الشعير لخسارة الوزن

تحتوى الخميرة على العديد من العناصر النافعة والمهمة وعلى هذا الأساس نحن ننصح بإدراجها ضمن النظام الغذائي الخاص بنا، وفي ما يلي سنسلط الضوء على قيمة هذا العنصر لنشجعك أكثر على إتخاذ هذا القرار.
خميرة الشعير، عنصر غذائي ممتاز !
تعتبر خميرة الشعير واحدة من أكثر الأطعمة المُغذية على الإطلاق وتحتوي تركيبتها على  :
8 أحماض أمينية أساسية.
10 أحماض أمينات.
%40 من البروتين.
14 معدن، بما في ذلك السيلينيوم والكروم والزنك والنحاس والكالسيوم والحديد.
20 من الفيتامينات، وخاصة تلك التي تنتمي إلى المجموعة باء.
الحمض النووي، وهو أمر حيوي لعملية التجديد الخلوية.
لمن يُنصح باستهلاك خميرة الشعير ؟
المرأة الحامل أو المرضعة.
الأطفال خلال مرحلة النمو خاصةً في سن السبع سنوات.
المراهقين.
الرياضيين (تحسن الأداء العضلي وتأكسج الخلايا).
كبار السن.
الأشخاص الذين يعانون من نقص التغذية.
الأشخاص الذين يُعانون من فقر الدم.
الأشخاص الذين يُعانون من مرض السكري.
الأشخاص الذين يُعانون من الاختلالات الهرمونية (البروجسترون، الغدة الدرقية، التستوستيرون).
الأشخاص المرضى بالأورام.
الأشخاص الذين خضعوا لعمليات جراحية.
الأشخاص الذين يعانون من مشاكل غذائية (الشَره المرضي، وفقدان الشهية، ونقص التغذية).
الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكبد.
الأشخاص الذين يُعانون من إرتفاع مستويات الكولستيرول.
كما لاحظت سيدتي فإن الخميرة تحمل في جعبتها  العديد من الفضائل لفائدة نسبة كبيرة من الأشخاص وتشمل العديد من الإحتياجات على اختلاف الأعمار.
تعريف خميرة الشعير
خميرة الشعير هي عبارة عن ميكروبات أحادية الخلايا وهي تتنفس في وجود الأكسيجين أو في عدم وجوده، ويتم استخلاصها بفعل تخمر وتحلل الشعير، مما يؤدي إلى تكوّن نوع من أنواع  الفطر الجاف على شكل مسحوق يسمى ساشاروميسز سيريفيسياي.
معظم خمائر الشعير التي نأكلها اليوم يتم الحصول عليها أثناء عملية تصنيع مشروبات الشعير، وقبل طرحها إلى الأسواق تعمد المصانع إلى تنظيفها بهدف إزالة المذاق المُر، ما يُفقدها بعض مكوناتها المفيدة، من أجل ذلك ننصح بضرورة اختيار الخميرة الحية التي لم تمر بأية عملية صقل أو تحسين لنضمن الاستفادة من جميع خصائصها الرائعة.
نستخلص بأن هناك نوعان من الخميرة الأول يحتوى على كمية كبيرة من المواد الغذائية بما يُعطيه مذاقًا مرًا وثاني مُعدّل ذو مذاق عادي ويحتوى على نسبة أقل من الفوائد الغذائية.
كيف نستفيد من خميرة الشعير لخسارة الوزن ؟
يُنصح باستهلاك ما بين 20 إلى 30 غرام من خميرة الشعير يوميًا، وباعتمادها كمكمّل غذائي غني بالبروتيين. ويمكن العثور عليها في مختلف المتاجر الصحية حيث تعتمدها فئة كبيرة من الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي منخفض السعيرات.
تُباع الخميرة أيضًا في بعض المواقع الالكترونية  وتأتي ضمن ثلاث مذاقات: بنكهة طبيعية، بنكهة التفاح أو نكهة الجبن، اجعلي خيارك يعتمد على ما إذا كنت ترغبين في استخدامها في الأطباق حلوة أو في السلطات وغيرها.
يمكن إثراء القيمة الغذائي للخميرة من خلال مزجها ببعض العناصر الصحية الأخرى مثل:
الحليب.
الزبادي.
العصائر.
السموثي.
الحبوب.
الخضروات.
العجائن.
السلطات.
الفطائر.
الحلويات.
الكعك.
الشاي.
اللحم.
البرغر.
نصائح لاعتماد خميرة الشعير ضمن نظام غذائي منخفض السعيرات
تأكدي من شراء خميرة الشعير المُرة لتجنب أي مواد كيميائية وتحصيل كامل العناصر الغذائية.
نرش القليل من خميرة الشعير على عصائر الفواكه أو الخضروات، لتعزيز الشعور بالشبع، وضمان تغذية أفضل.
اشتري رقائق خميرة الشعير وأضيفيها إلى مختلف أطباقك (السلطات، الفطائر…)، ستضمن لك ملعقة واحدة من هذا العنصر كمية كافية من البروتين والفيتامينات.
ابدئي يومك بتناول كوب من الماء الدافئ مع خميرة الشعير والقليل من عصير الليمون (يجب عليك شرب هذا الخليط على معدة فارغة لمدّة أسبوعين على التوالي، ثم الانتظار نصف ساعة قبل تناول الإفطار).
عندما ينتابك شعور بالجوع يمكنك رش مقدار من خميرة الشعير على الجزر أو الخيار أو إحدى الخضروات المفضلة لديك ومن ثم تناولها.
أضيفي خميرة الشعير إلى السلطات أو شرائح اللحم المشوي على الغداء.
ينصح بتناول 10 غرامات من خميرة الشعير (سواء كانت خميرة حية، أو على شكل مسحوق أو شرائح)  ثلاث مرات يوميًا لمدة شهر، ستشعرك هذه الطريقة بالاكتمال وتمنحك الطاقة الكاملة لمواجهة أنشطتك اليومية.
لا تنسي قراءة التعليمات الموجودة على العبوة، لتحديد الكميات المنصوح بها  لكل غذاء.
احرصي على اعتماد نظام غذائي سليم واتباع العادات الصحيّة، وممارسة التمارين الرياضية من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، وانعمي بحياة مستقرة قدر الامكان.
اشربي حوالي لترين من الماء يوميًا وتجنبي المنبهات بما في ذلك القهوة، والمقليات، والأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، الدقيق والسكر المكرر.
بهذه الطريقة، سوف تنجحين في تحقيق نتائج ممتازة في وقت قصير.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً