الدنمارك: المحكمة العليا تؤيد سحب جنسية رجل انضم إلى داعش

الدنمارك: المحكمة العليا تؤيد سحب جنسية رجل انضم إلى داعش

أيدت المحكمة العليا الدنماركية، اليوم الثلاثاء، قرار محكمة الاستئناف بتجريد رجل من جنسيته الدنماركية بسبب التطوع للقتال في صفوف تنظيم داعش في سوريا.
وأضافت المحكمة العليا أن حمزة كاكان المولود في الدنمارك، ويحمل الجنسية التركية، سيجري ترحيله إلى تركيا بعد أن قضى حكماً بالسجن لمدة ست سنوات.وكان كاكان (25 عاماً)، والمعروف سابقا باسم إنس سيفتسي، سافر إلى سوريا في عام 2013 وسجله داعش بصفة “مقاتل”.وذكرت المحكمة أن كاكان جمع أموالاً لصالح داعش.ووجدت المحكمة العليا أن كاكان لم يكن له علاقات قوية مع الدنمارك، وزار تركيا عدة مرات، وأقام علاقة بفتاة مولودة في تركيا. ولم يتزوج كاكان بعد.وقال محامي الدفاع مايكل جوول إريكسن لهيئة إذاعة (دي. أر) إنه يشك في المضي قدماً في عملية الترحيل، مشيراً إلى سجل تركيا الضعيف في مجال حقوق الإنسان.وأضاف إريكسن أنه سيبحث مع موكله الاستئناف أمام المحكمة الأوربية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ.وهذه هي المرة الثانية التي تلغى فيها جنسية مواطن دانمركي بسبب جرائم الإرهاب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً