تزايد حالات اضطرابات البلع وطرق علاجها

تزايد حالات اضطرابات البلع وطرق علاجها

يجري الاطباء دراساتهم وابحاثهم لتحديد نسبة الاصابة بمرض تعذر ارتخاء عضلة المريء، وهو احد الأشكال النادرة لاضطرابات البلع التي تحول دون مرور الطعام إلى المعدة، في دولة الإمارات ومعرفة ما إذا كانت هذه النسبة أعلى من المعدل العالمي، وذلك اثر تزايد حالات الإصابة بهذا المرض المسجلة داخل الدولة. 

فقد سجل مستشفى “كليفلاند كلينك أبوظبي” زيادة واضحة في عدد المرضى المصابين بمرض تعذر ارتخاء عضلة المريء الذين استقبلهم منذ أن بدأ يقدم خدمات علاجه بأقل قدر ممكن من التدخل الجراحي قبل عامين ونصف. 

ويؤكد الجراحون في المستشفى أنهم عالجوا 11 مريضاً يعانون من هذا المرض، 9 منهم إماراتيين، باستخدام عملية قطع وإرخاء عضلة المريء بواسطة التنظير عبر الفم، وهو إجراء لا يتوفر في أي مكان آخر في منطقة الشرق الأوسط. 

وحول نسبة انتشار هذا المرض، قال الدكتور ماثيو كرو، رئيس معهد أمراض الجهاز الهضمي في مستشفى “كليفلاند كلينك أبوظبي”: “تعذر ارتخاء عضلة المريء هي حالة نادرة لا تصيب أكثر من واحد في المائة من الأشخاص حول العالم. ولذلك فإن عدد الحالات التي استقبلناها في المستشفى يعد مرتفعاً نسبة لعدد السكان هنا”. 

ويضيف: “لا أعتقد أن هناك معلومات متوفرة حول العدد الحقيقي للإصابات المحلية بهذا المرض، كما هو الحال بالنسبة للعديد من الأمراض النادرة الأخرى، لكننا نأمل أن تركز المستشفيات أبحاثها على هذه المسألة لمعرفة مدى انتشاره”. 

كيف تتم عملية ارخاء عضلة المريء؟

تتم عملية قطع وإرخاء عضلة المريء عبر الفم بواسطة المنظار، وهو أنبوب طويل ورفيع ومرن يمكن تمريره عبر الفم أو المستقيم ويتيح للأطباء معاينة جدران المريء والمعدة والأمعاء والقولون دون الحاجة لإجراء أي ثقوب في الصدر أو البطن وبذلك تكون الإقامة في المستشفى أقصر. 

وتم اختراع هذه التقنية لأول مرة في اليابان وأجراها الأطباء في الولايات المتحدة في السنوات القليلة الماضية. 

ما هي اضطرابات البلع؟

اضطرابات البلع أو عسر البلع يمكن أن تحدث في مناطق مختلفة من الجهاز الهضمي، حيث يمكن أن تحدث هذه الاضطرابات في مرحلة المضغ او في المرحلة البلعومية حيث يتم عصر الطعام واغلاق مجرى التنفس لمنع الاختناق، واخيرا في المرحلة المريئية حيث يتم دفع العضلات للانبساط والانقباض من اجل نقل الطعام للمعدة.

هناك العديد من الأعراض التي ترافق عسر البلع، من ابرزها هذه السعال أثناء أو بعد الأكل أو الشرب مع خروج أصوات خلال أو بعد الأكل و الشرب والحاجة لوقت أطول من أجل المضغ أو البلع. 

من اعراض عسر البلع ايضا:

•    تسرب الطعام و الشراب من الفم. 

•    الالتهاب الرئوي المتكرر أو وجود احتقان في الصدر بعد تناول الطعام.

•    فقدان الوزن أو الجفاف لعدم القدرة على تناول كمية كافية من الطعام. 

•    نقص العناصر الغذائية الناتج عن سوء الهضم ومشاكل الجهاز التنفسي في حال دخول الاطعمة والمشروبات للمجاري التنفسية هي من المضاعفات الجانبية لعسر البلع.

اسباب عسر البلع

اسباب عدة تقف وراء عسر البلع اهمها:

•    الاصابة بالجلطات او اصابات الدماغ او الحبل الشوكي.

•    الاصابة ب مرض الباركنسون والتصلب المتعدد والتصلب الجانبي الضموري.

•    الشلل الدماغي وضمور العضلات ومرض الزهايمر.

•    الاصابة ببعض انواع السرطان ومنها سرطان الفم والمريء والحنجرة.

•    الخضوع لعملية جراحية او اصابات في الرأس والرقبة.

•    الاسنان التالفة او المفقودة او تركيب اسنان صناعية غير مناسبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً