باحث سعودي لـ24: إغلاق الحدود اليمنية سيقطع الإمداد الإيراني عن الحوثيين

باحث سعودي لـ24: إغلاق الحدود اليمنية سيقطع الإمداد الإيراني عن الحوثيين

أكد الباحث والأكاديمي السعودي المتخصص في الإعلام السياسي، الدكتور عبدالله العساف، أن قرار قوات التحالف العربي، بإغلاق كل المنافذ اليمنية الجوية والبحرية والبرية، بشكل مؤقت، وذلك غداة إطلاق الحوثيين لصاروخ باليستي جرى اعتراضه فوق الرياض، خطوة في الاتجاه الصحيح حتى وإن تأخرت بعض الشيء بسبب تقاعس الأمم المتحدة عن ممارسة دورها الذي وجدت من أجله وفشلها في تطبيق القرار 2216 واتخاذ قرارات قابلة للتنفيذ أصلاً، ورفضها الإشراف على ميناء الحديدة كما طلبت قوات التحالف.
ولفت العساف عبر 24، إلى أن “تلك الخطوة من شأنها قطع الإمدادات العسكرية التي تهربها إيران للحوثي وكان آخرها الصاروخ الباليستي الذي اطلق باتجاه الرياض، كونه صاروخ حديث الصنع وليس ضمن أسلحة الدولة اليمنية التي استولى عليها الحوثي وتم ادخال تعديلات عليه ليصل مسافات بعيده”.وأشار إلى أن “إغلاق الحدود اليمينة والتحكم بمنافذ اليمن الجوية والبحرية والبرية سيساهم في سرعة القضاء على الجماعات المتطرفة والإرهابية، كون ذلك سيعمل على تجفيف منابع الحوثي الإرهابي، وسيمنع وصول الأسلحة والذخائر للجماعات الإجرامية”.يذكر أن التحالف العسكري بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن أصدر مؤخراً بياناً أعلن فيه  قرار الإغلاق المؤقت لكل المنافذ اليمنية الجوية والبحرية والبرية، وجاء في بيان التحالف أنه “ثبت ضلوع النظام الإيراني في إنتاج هذه الصواريخ وتهريبها إلى الميليشيات الحوثية في اليمن، بهدف الاعتداء على المملكة وشعبها ومصالحها الحيوية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً