3اوقات مثالية لممارسة العلاقة الحميمة

3اوقات مثالية لممارسة العلاقة الحميمة

لممارسة العلاقة الحميمة بشكل مرض وفعال، ولتحقيق الهدف منها يجب ان يتم اختيار وقت ممارسة العلاقة الحميمة بعناية 

وقد ألقت العديد من الدراسات الضوء على هذا الموضوع الهام، الذي ترجع أهميته من أهمية ممارسة الزوجين للعلاقة الحميمة سواء على المستوى الصحي العضوي أو النفسي، فما هي تلك الأوقات؟ 

أوقات مثالية لممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين 

في الصباح الباكر

أكدت بعض الدراسات على أهمية ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين في الصباح الباكر لما لذلك من دور كبير في تعزيز الود وتقوية العاطفة بين الزوجين، اضافة الى ان هرمون التستوستيرون عند الرجل يكون في اعلى مستوياته في الصباح

ومن أهمية ممارسة العلاقة الحميمة في الصباح الباكر، انها تحسن المزاج وتجعل بداية الْيَوْمَ نشيطة وسعيدة للزوجين، كما انها تزيد من هرمون السعادة

بعد اداء التمارين الرياضية 

اثبتت الدراسات ان ممارسة العلاقة الحميمة بعد اداء التمارين الرياضية أمرا هاما، وذلك بسبب تدفق الدم لكافة الأعضاء التناسلية، الامر الذي يحفز على وجود الرغبة الجنسية وبالتالي القدرة على الاستمتاع الجنسي

عند الشعور بالتعب 

لممارسة العلاقة الحميمة دور كبير في تحسين الجهاز المناعي لدى الجسم، لذلك من الأفضل ممارستها في وقت الشعور بالتعب لانها تخفف منه، كما إنها تقلل من الإصابة ببعض الامرض 

ومن الأوجاع التي تعالجها ممارسة العلاقة الحميمة، الصداع، واعراض الدورة المزعجة التي تسبق موعدها

وأخيرا، يجب على الزوجين الالتزام بهذه الأوقات اضافة الى الأوقات التي يرغبون فيها في ممارسة العلاقة الحميمة للاستفادة من فوائدها الجمه والانتفاع من ايجابيات ممارستها

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً