أسرة الشهيد عبدالله الحوسني تواصل استقبال المعزين

أسرة الشهيد عبدالله الحوسني تواصل استقبال المعزين

واصلت أمس أسرة الشهيد الجندي أول عبدالله أحمد الحوسني، الذي استشهد خلال أدائه واجبه الوطني في اليمن، ضمن مشاركة قواتنا في عمليتي «عاصفة الحزم وإعادة الأمل» في إطار التحالف العربي، الذي تقوده المملكة العربية السعودية تلقي العزاء من جموع المواطنين وكبار المسؤولين والمقيمين. وقال خالد أحمد الحوسني شقيق الشهيد إنه يشعر بالفخر والاعتزاز لانضمام شقيقة إلى كوكبة شهداء الوطن الذين بذلوا أرواحهم كي تظل راية الإمارات خفاقة.
مشيراً إلى أن شقيقه كان حسن السيرة محباً للجميع. وقال عمر عبدالله شقيق الشهيد 16 سنة: حدثني أخي الشهيد قبل سفره لليمن، وكأنه كان يستشعر أنه لن يعود للوطن حياً، ورحمه الله، كان رياضياً وكنت أفخر به بين زملائي في المدرسة، واليوم بعد استشهاده، سيظل قدوتي في الحياة، وسأحقق النجاح الذي لطالما كان يوصيني على الجهد والدراسة لخدمة الوطن الغالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً