العين | قذف المال بـ «المقلاع» عبر الحدود فوقع في قبضة الأمن

العين | قذف المال بـ «المقلاع» عبر الحدود فوقع في قبضة الأمن


عود الحزم

أقدم طبيب عربي على رمي مبلغ يزيد على 40 ألف درهم، عبر سياج المنفذ الحدودي البري الفاصل بين مدينة العين وإحدى الدول المجاورة، مستخدماً «المقلاع» لضمان اندفاع كيس المال للطرف الآخر، لتكون الحادثة الثانية من نوعها، خلال مدة لا تزيد على الشهر.
ففي ساعة متأخرة من الليل، تغلق خلالها محال الصرافة وتحويل النقود أبوابها، لم يجد طبيب عربي، في العقد الرابع من عمره، وسيلة لإرسال قيمة البضاعة التي اتفق على شرائها بوساطة شخص كان ينتظره على الجانب الآخر من السياج، بعيداً عن المنفذ الحدودي سوى «المقلاع»، حيث أخطأ التصويب، ليعلق الكيس الذي فشلت جميع محاولاته لإنزاله، ما أوقعه في دائرة الاتهام بعد القبض عليه.
وأكد المستشار القانوني المحامي أحمد محمد بشير، أن توصيل الأموال عبر هذه الطرق غير القانونية، يعد تجاوزاً صارخاً للقانون الخاص بنقل الأموال عبر الحدود، مشيراً إلى أن قوانين الدولة واضحة وصريحة، حيث تلزم الأفراد باستخدام المنافذ الحدودية في الدخول والخروج عند التنقل أو تسلّم البضائع أو الأموال وتسليمها، والتصريح عن المبالغ المنقولة من الدولة أو إليها، إذا تجاوزت قيمتها 100 ألف درهم، لدواعٍ أمنية وضبط النظام ومنع الجرائم المالية وغيرها.

وأضاف يجب أن يعي الجميع، أن الأجهزة الأمنية في الدولة يقظة، مما يصعّب التحايل أو تجاوز القوانين.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً