محامي الصحفي قاتل زوجته يطلب الاستماع للشهود وتأجيل القضية لـ26 نوفمبر

محامي الصحفي قاتل زوجته يطلب الاستماع للشهود وتأجيل القضية لـ26 نوفمبر

طالب علي الشامي، محامي الدفاع عن الصحفي فرانسيس ماثيو كبير المحررين في صحيفة “غلف نيوز” المتهم بقتل زوجته عمداً عبر ضربها بمطرقة على رأسها نتيجة خلافات زوجية، الهيئة القضيائية في محكمة الجنايات اليوم الأربعاء في ثاني جلسات المحكمة، الاستماع إلى إفادة الشهود في القضية إلى جانب استلام سيارة عائدة للمتهم لم يفصح عن الغرض من ذلك.
وقررت المحكمة تأجيل النظر في القضية إلى تاريخ 26 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، وذلك للاستماع للشهود، فيما حضر المتهم الجلسة التي لم تستغرق مدتها 10 دقائق.إنكار التهمة وكان المتهم في القضية قد أنكر في الجلسة الأولى للمحاكمة أمام محكمة الجنايات تهمة القتل العمد لزوجته مؤكداً أنه غير مذنب، فيما تعود تفاصيل الواقعة إلى شهر يوليو (تموز) الماضي عندما تلقت غرفة العمليات في شرطة دبي بلاغاً من المتهم يفيد تعرض زوجته لاعتداء بدني حيث تبين خلال التحقيقات قيامه بقتل زوجته وأقر بارتكابه الجريمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً