شركات تجارية لـ24: طلاء المركبات احتفالاً بيوم العلم غير مصرح به

شركات تجارية لـ24: طلاء المركبات احتفالاً بيوم العلم غير مصرح به

نفى عدد من أصحاب شركات ومحال زينة المركبات في أبوظبي، تلقيهم طلبات من مواطنين لتزيين مركباتهم وطلائها بألوان العلم الإماراتي استعداداً للاحتفال بيوم العلم الذي يصادف 3 نوفمبر(تشرين الثاني)، مؤكدين أن القوانين المرورية تسمح بتزيين المركبات بمناسبة اليوم الوطني فقط، لافتين إلى أن الإعلانات التي تم الترويج لها عن وجود زينه خاصة بيوم العلم للمركبات في منطقة مصفح غير صحيحة، وأن الأنظمة التي تنظم عملهم كشركات تحظر عليهم تقديم خدمات تتعارض مع القوانين المرورية والعامة.
ولفت أصحاب الشركات والمحال عبر 24 أن ما يقدمونهم لزينة يوم العلم يقتصر على مستلزمات وزينة تحمل ألوان علم الدولة توضع داخل المركبات ولا يتم تركيبها على الهيكل الخارجي، وقال محل جلوبال كير لزينة السيارات في منطقة المصفخ بأبوظبي: “لم نروج لأي إعلانات خاصة بزينة يوم العلم لأننا نعلم أن القوانين المرورية لم تسمح بطلاء المركبات والصور التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي قد تكون قديمة من زينة اليوم الوطني أو قد قام بها أشخاص مخالفون، ولكن نحن كمحال نقدم الأعلام والشعارات للسيارة من الداخل، ولا نتجاوز القوانين والمعايير المحددة”.احتفالات اليوم الوطنيوقالت إدارة شركة جلوبال كير: “نستعد خلال هذه الفترة من كل عام إلى جلب وطلب الزينة الوطنية الجديدة والفريدة، لتركيبها على هياكل السيارات، احتفاءً باليوم الوطني الـ46″، مضيفا أن “بعض الزبائن يأتون مبكراً لتركيب زينة المركبات قبل ارتفاع الأسعار ويضعون المركبة داخل المنزل حتى إصدار قرار السماح بتركيب زينة الاحتفال باليوم الوطني، أم يوم العلم فالجميع يعلم أن الاحتفال يقتصر على رفع الأعلام وليس طلاء المركبات”.ومن جانبه أكد محل صوت الإمارات لزينة السيارات أن “أرباح زينة يوم العلم لا تقارن باليوم الوطني، إذ أن الزينة الخاصة بيوم العلم تقتصر على القطع الداخلية للمركبات والأعلام ولا يدخل فيها الطلاء الخارجيي لهيكل المركبة”، ونفى طرح أي اعلانات تروج لملصقات خاصة بيوم العلم.زينة داخليةوبين محل صوت الإمارات “وجود إقبال جيد على مستلزمات زينة يوم العلم لحجرة المركبة من الداخل، أم تركيب الزينة الخارجية سيبدأ الإقبال عليها قبل أسبوعين من موعد اليوم الوطني الذي يصادف 2 ديسمبر (كانون الأول) من كل عام، مؤكداً أن الزينة الخارجية للمركبات التي تتزامن مع يوم العلم ممنوعة في الدولة، حيث يكتفي الزبون بشراء مستلزمات الزينة الوطنية”.ضوابط وشروطوأشار محل “توب وان” لزينة السيارات أن “الالتزام بالضوابط والشروط التي وضعتها الجهات المعنية هي أولوية بالنسبة لهم مع الزبائن حتى لا يتعرضوا للمخالفات”، لافتاً إلى أن “بعض الزبائن قد يطلبون طلاء مركباتهم استعداداً للاحتفال بيوم العلم، ولكن جميعنا يعلم أنه الأمر غير مسموح به وعليه المعظم يلتزم بالقوانين، من المعروف أن زينة هيكل المركبات خاصة باليوم الوطني فقط وبمعايير معينة”.وأكد “توب وان” أنه “على الرغم من تشجيع مرور أبوظبي على الاحتفال باليوم الوطني، إلا أنها دعت إلى ضرورة الالتزام بطريقة تزيين المركبات بصورة لا ينتج عنها مخالفة لقواعد السير والمرور، وعليه نحن ملتزمون بالقوانين لا سيما في الأمور التي تشكل خطراً على سلامة سائق المركبة أو الآخرين، مثل تلوين الزجاج”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً