«الاتحادية العليا» تصدر أحكاماً بإيداع 3 إماراتيين إلى مراكز المناصحة

«الاتحادية العليا» تصدر أحكاماً بإيداع 3 إماراتيين إلى مراكز المناصحة

رفضت المحكمة الاتحادية العليا في جلستها المنعقدة صباح أمس3 طعون مقدمة من 3 متهمين إماراتيين بقضايا تتعلق بالإرهاب والتي تشكل خطورة إرهابية. وأصدرت المحكمة حكمها بتأييد كافة الأحكام الصادرة بحق المتهمين بإيداعهم إلى أحد مراكز المناصحة، مع إخضاعهم للمراقبة ومنعهم من السفر لـ 6 أشهر من تاريخ صدور الحكم.
أفكار متطرفة
وفي القضية الأولى: رفضت الطعن المقدم من المتهم الإماراتي م.م.ع، وقضت بإيداعه في أحد مراكز المناصحة مع إخضاعه للمراقبة،ومنعه من السفر لمدة 6 أشهر من تاريخ صدور الحكم. وكانت محكمة استئناف أبوظبي قد أدانته بتبني أفكار متطرفة بالتحديد فكر جماعة إخوان الإرهابي.
وفي القضية الثانية أيدت المحكمة برفض الطعن المقدم من المتهم الإماراتي فـ.ع.ش، وثبتت الحكم الصادر بحقه أمام المحكمة بإيداعه في أحد مراكز المناصحة وإخضاعه للمراقبة ومنعه من السفر لـ 6 أشهر من تاريخ صدور الحكم.
وكانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية قد أدانته بتبني الفكر الإرهابي لجماعة الإخوان المسلمين.
وأما في القضية الثالثة: ثبّتت الهيئة القضائية الحكم الصادر من محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية القاضي بإيداع المتهم الإماراتي بـ.ح.بـ ي احد مراكز المناصحة مع إخضاعه للمراقبة، ومنعه من السفر لمدة 6 أشهر من تاريخ صدور الحكم. وكانت «استئناف أبوظبي» قد أدانته بتبني الفكر الإرهابي لجماعة الإخوان.
مرافعة
وفي الجلسة الثانية استمعت هيئة المحكمة لمرافعة المحامي عبدالمنعم سويدان،الحاضر عن الطاعن ح.ر.م 59 عاماً،اجنبي الجنسية اتهمته نيابة أمن الدولة بالقيام بعملٍ عدائي ضد دولة أجنبية (الولايات المتحدة الأميركية) كونه مديراً شريكاً بشركة تجارية داخل الدولة استورد عن طريقها جهازاً وصدره بمستندات مخالفة للحقيقة إلى إيران لاستخدامه فيها على خلاف الحظر الصادر من الولايات المتحدة الأميركية بتصديره إلى دولة أخرى الذي من شأنه الإساءة للعلاقات السياسية بين الدولتين.
وأكد سويدان أن موكله بالفعل ارتكب هذا الجرم لكن الحكم ارتكز على الإدانة في عدة نقاط غير دقيقة، منها أن أقوال المتهم لم تكن واضحة في تحقيقات النيابة العامة، وواصل: إن المتهم أعاد تصدير الجهاز رغم عدم حصوله على الموافقة، وهذه مخالفة منصوص عليها في قانون خاص بالمواد التي تجرّم هذا الفعل.
ولكن ما قام به ليس عملاً عدائياً كما جاء في أمر الإحالة. وقررت المحكمة حجز القضية للحكم في جلسة 6 نوفمبر المقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً