أمل القبيسي تبحث تعزيز العلاقات الثنائية مع رئيس مجلس النواب بكازاخستان

أمل القبيسي تبحث تعزيز العلاقات الثنائية مع رئيس مجلس النواب بكازاخستان

التقت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي في دولة الإمارات العربية المتحدة أمل القبيسي برئيس مجلس النواب بجمهورية كازاخستان نورلان نيغما تولين وذلك على هامش مشاركة وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة القبيسي في اجتماع الجمعية الـ 137 للاتحاد البرلمان الدولي في سان بطرسبرغ.
جرى خلال اللقاء، الذي حضره كل من عضوي المجلس الوطني الاتحادي محمد المحرزي وعلياء الجاسم والأمين العام للمجلس أحمد شبيب الظاهري، بحث سبل تعزيز علاقات التعاون القائمة بين دولة الإمارات وجمهورية كازاخستان في جميع القطاعات إلى جانب السبل الكفيلة بمنع انتشار الأسلحة النووية والجهود الرامية إلى تحقيق السلام والأمن في المنطقة والعالم مع التأكيد على ضرروة عدم الربط بين الإسلام والإرهاب وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام حسن الجوار والشرعية الدولية.كما تم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول المستجدات الإقليمية والدولية والتطورات التي تشهدها المنطقة والجهود الدولية المبذولة لاحتوائها إضافة إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.وتطرق اللقاء كذلك إلى أهمية الزيارة التي قام بها وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة القبيسي إلى جمهورية كازاخستان والتي حفلت بالعديد من اللقاءات والمباحثات مع المسؤولين البرلمانيين والحكوميين وحققت نتائج إيجابية على مختلف الصعد.وأكدت القبيسي أن دولة الإمارات ترتبط بعلاقات قوية ومتينة مع جمهورية كازاخستان وهي تتطور من خلال المبادرات التجارية والتعاون الاقتصادي والاستثماري، مشيرة إلى أهمية الارتقاء بهذه العلاقات من خلال استثمار المجالات الواسعة المتاحة في ضوء الإمكانيات الطبيعية والصناعية المتوفرة لدى البلدين وما يتميزان به من بيئة استثمارية جاذبة ومواقع جغرافية تسهل الانتقال إلى مختلف قارات العالم.وقالت القبيسي إن دولة الإمارات وبتوجيهات من رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حريصة على بذل كل ما من شأنه تنمية وتطوير مختلف أشكال التعاون مع جميع الدول الشقيقة والصديقة ومد جسور التعاون التجاري والاقتصادي والاستثماري التي تعود بالنفع والخير على الجميع.ووصفت القبيسي العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية كازاخستان بأنها استثنائية سواء على مستوى القيادة أو البرلمان وأيضاً على مستوى الشعوب، مبدية إعجابها بما حققته كازاخستان من تقدم خلال فترة قياسية على المستوى الاقتصادي المتمثل في النهضة المعمارية والاستثمارات في قطاع السياحة .وهنأت القبيسي بنجاح كازاخستان في استضافة أكسبو 2017، مؤكدة أن إقامة هذا المعرض ساعد في تسليط الضوء على أحدث التطورات في مجالات الطاقة والتصميم التجريبي والتكنولوجيا البيئية والبنية التحتية والبناء والسياحة.وتطرقت رئيسة المجلس الوطني الاتحادي إلى القضايا الاقليمية في المنطقة مؤكدة على أهمية احترام حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وعدم إثارة الفتنة الطائفية واحترام الشرعية من أجل إحلال السلام والاستقرار، وقالت ” من هذا المبدأ تم تدشين التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية وبمشاركة دولة الإمارات لدعم الشرعية في اليمن حفاظاً على أمن المنطقة والشرق الأوسط “، مشيرة إلى دول مجاورة تؤجج الفتنة الطائفية وتدعم ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح في اليمن.كما تطرقت معاليها إلى الجزر الإماراتية الثلاث “طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى” المحتلة من قبل إيران وأهمية استجابة طهران إلى مطالب دولة الإمارات بحل هذه القضية سلمياً، وقالت “إن سياسة دولة الإمارات منذ تأسيسها تقوم على الالتزام بالقرارات الدولية والحل السلمي في حالة النزاعات والعمل على اجتثاث الإرهاب”.من ناحيته أكد رئيس مجلس النواب بكازاخستان نورلان نيغما تولين على عمق العلاقات القائمة بين البلدين والتي تحظى بدعم وتوجيه من قبل رئيس جمهورية كازاخستان نور سلطان نزار باييف، مشيداً بما تشهده هذه العلاقات من تطور خاصة على صعيد التعاون الاقتصادي والتجاري والذي يشهد نمواً ملحوظاً بشكل سنوي.وقال ان دولة الامارات من الشركاء الاستراتيجيين، مشيراً إلى أن هذا اللقاء يأتي في الذكرى الـ 25 على إقامة علاقات دبلوماسية مع الإمارات وخلال تلك الفترة والعلاقات بين البلدين في تنامي وتطور مستمر فيما شهد العام الحالي قفزة كبيرة في العلاقات الثنائية خاصة بعد الزيارة التي قام بها فخامة الرئيس الكازاخستاني إلى الإمارات في مارس (آذار) الماضي.وأضاف رئيس مجلس النواب الكازخستاني “نقدر ونثمن الخبرة التي تم اكتسابها من التعامل مع دولة الإمارات خاصة في المناخ الاستثماري كما نثمن خططكم ومشاريعكم الطموحة وأنتم تواصلون بنجاح تنويع الاقتصاد والارتقاء به إلى المجال الابتكاري”.وأكد رئيس مجلس النواب بجمهورية كازاخستان على مشاركة بلاده في معرض اكسبو دبي 2020 تحت عنوان ” اتحاد العقل نطور العالم “، معرباً عن ثقته بأن هذا المعرض سيكون استثنائياً بكل المقاييس لما تمتلكه دولة الإمارات من خبرة كبيرة في هذا المجال .وأشار إلى أهمية تكثيف الزيارات والخبرات بين البرلمانيين وتفعيل الشراكة الاستراتيجية بين البلدين من خلال مجموعة الصداقة البرلمانية مع دولة الإمارات التي تضم 52 نائباً من أصل 107 نواب ..مؤكداً أن هذه المجموعة تعتبر من أكبر المجموعات الموجودة بالبرلمان.وأوضح أن كازاخستان بصدد استضافة مؤتمر كبير نهاية شهر نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، معرباً عن أمله بمشاركة الإمارات بوفد برلماني برئاسة رئيسة المجلس الوطني الاتحادي أمل القبيسي.وأعرب عن شكره وتقديره لمواقف الإمارات الداعمة لبلاده خاصة في مشاريع التنمية والمساعدات الإنسانية، مؤكداً أن البلدين يرتبطان بعلاقات تعاون ثنائية تعد نموذجاً حقيقياً لأي علاقة قائمة بين بلدين صديقين، لافتاً إلى الزيارات المتواصلة للوفود الرسمية بين البلدين والحرص المشترك على تطوير الإجراءات وتقديم التسهيلات المتعلقة بالاستثمار.وأكد حرص كازاخستان على الانفتاح الاقتصادي والتجاري والاستثماري والثقافي مع دولة الإمارات خاصة ودول المنطقة عموماً، مستعرضاً فرص الاستثمار في بلاده والمشاريع ذات النفع المشترك بالإضافة إلى الإمكانات والثروات الطبيعية التي تمتلكها كازاخستان مما يؤهلها إلى أن تكون قاعدة مثلى للتعاون الاقتصادي والتجاري والسياحي الناجح.وفي ختام اللقاء أكد الجانبان أن مستقبل العلاقات بين الإمارات وكازاخستان يعد بمزيد من الشراكات في سبيل تحقيق الرخاء والأمان والرفاهية نظراً للدور الرائد للبلدين على مستوى العالم والتأثير الإيجابي لخططهما الاستراتيجية بعيدة المدى على رفاهية المجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً