الحكم في قضية قاتل جارته دهساً 26 نوفمبر

الحكم في قضية قاتل جارته دهساً 26 نوفمبر

حددت محكمة الجنايات في دائرة محاكم رأس الخيمة، في جلستها التي عقدت أمس، برئاسة القاضي سامح شاكر، يوم 26 نوفمبر المقبل للحكم في قضية المتهم «أ. م»، بتهمة قتل جارته المسنة «د. ع» 62 سنة، دهساً تحت تأثير المؤثرات العقلية، والفرار من موقع الحادث، عند اعتراضها على قيامه بتحطيم إحدى المركبات المتوقفة بالقرب من منزلها.
وطالب المحامي محمد جاد المولى، إيداع المتهم المصحة لعلاجه من إدمان المخدرات والمؤثرات العقلية، بدلاً من دخوله السجن والخروج منه شخصاً غير مفيد للمجتمع، مؤكداً أن محضر التحقيقات، أثبت أن المتهم قام بالواقعة وهو تحت تأثير المؤثرات العقلية.
وأشار إلى أن المتهم أكد خلال سير التحقيقات، استقلال مركبته والرجوع بها إلى الخلف، دون الانتباه لوقوف المجني عليها خلفها، لافتاً إلى أن التقرير التشريحي لجثة المتوفاة، تضمن أن المريضة أدخلت المستشفى لمدة 13 يوماً.
وكانت تعاني من شلل بالجزء الأسفل، وتوفيت عقب ساعتين من إجراء عملية جراحية لها.من جانبه، أكد محامي المدعي بالحق المدني، أن المتهم صاحب سوابق، وتم اتهامه عدة مرات، ويتم تبرئته على أنه مريض نفسي، لافتاً أن المتهم كان واعي العقل خلال الاعتداء على المجني عليها.
ووجهت النيابة العامة للمتهم، تهمة القتل العمد، وتعاطي المؤثرات العقلية، ومقاومة السلطات المختصة، واستخدام سلاح أبيض، والاعتداء على ممتلكات الغير، وتعود تفاصيل القضية لبلاغ تلقته الشرطة خلال شهر يونيو الماضي، حول قيام المتهم «أ. م» 29 عاماً، عربي الجنسية، بالاعتداء على جارته ودهسها بالمركبة أمام منزلها عند اعتراضها على قيامه بتحطيم إحدى السيارات التي كانت متوقفة بالقرب من منزلها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً