شرطة أبوظبي تحبط ترويج أكثر من 3 ملايين حبة مخدر “كبتاجون” للإمارات

شرطة أبوظبي تحبط ترويج أكثر من 3 ملايين حبة مخدر “كبتاجون” للإمارات

أعلنت شرطة أبوظبي، اليوم الأحد، عن احباطها لعملية ترويج 3 ملايين و612 ألف حبة مخدر “كبتاجون” بدولة الإمارات، في ضبطيتين منفصلتين، إحداهما أطلق عليها “خزّان الموت” والثانية “الخط الأحمر”، استهدفتا إغراق المجتمع، خاصة الشباب في مستنقع التعاطي والإدمان.
وأكد مدير عام شرطة أبوظبي اللواء مكتوم علي الشريفي عبر الحساب الرسمي لشرطة أبوظبي على انستغرام، أن “عناصر مكافحة المخدرات لن يتهاونوا في متابعة وإحباط محاولات مرتكبي الجريمة الذين يمتهنون استهداف الوطن بالمواد المخدرة، والإطاحة بكل من يتورط بذلك لنيل الجزاء العادل”.يقظة وجاهزيةوقال اللواء الشريفي إن “الضربات الاستباقية التي تواصل شرطة أبوظبي توجيهها إلى التجار والمروجين، تدل على يقظة وجاهزية عناصر المكافحة في الحفاظ على أمن واستقرار الوطن، وتخليص أفراد المجتمع من وباء هذه الآفة القاتلة”.خزان معدنيوحول تفاصيل القضية الأولى، أفاد مدير مديرية مكافحة المخدرات العقيد طاهر غريب الظاهري بأنه تم ضبط عصابة مكونة من 3 أشخاص من الجنسية العربية، إثر محاولتهم ترويج 3 ملايين حبة مخدرة، كانت مخبأة بطريقة احترافية، يصعب كشفها، داخل صفائح خزّان معدني كبير الحجم بأحد المستودعات بالدولة، وذلك في محاولة فاشلة لتضليل رجال المكافحة الذين كانوا لهم بالمرصاد، ووضعوا نهاية لمخططهم الإجرامي.وبشأن تفاصيل القضية الثانية، أوضح أنه تم خلالها ضبط شخصَيْن عربيَـيْـن، جرّاء محاولتهما ترويج 612 ألف قرص مخدر بالدولة، في عملية أطلق عليها “الخط الأحمر”، إشارة إلى أن أمن الوطن خط أحمر، لا يمكن تجاوزه، ولا يُسمح المساس به، لافتاً إلى أن هذه الضبطية، سجّلت نجاحاً باهراً كسابقتها لجهود المكافحة في كشف النشاط الإجرامي، ومحاربة آفة المخدرات ومروجيها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً