“محكمة أبوظبي” تؤجل قضية طلب التحول الجنسي إلى 29 أكتوبر

“محكمة أبوظبي” تؤجل قضية طلب التحول الجنسي إلى 29 أكتوبر

قررت محكمة أبوظبي الاتحادية الابتدائية، اليوم الأحد، تأجيل قضية دعوى مواطنة تطالب تغيير جنسها من أنثى إلى ذكر، في السجلات والوثائق الحكومية، إلى 29 أكتوير (تشرين الثاني)، وذلك لعدم ورود التقارير الطبية النهائية التي تبين حالتها المرضية من قبل اللجنة الطبية المعنية، للمحكمة.
وكانت اللجنة عقدت جلسات على مدار عام تقريباً، للنظر في الحالة الجسدية والنفسية للمواطنة، حيث كان من المقرر تسليم التقرير النهائي في القضية، خلال الجلسة التي عقدت اليوم الأحد، إلا أن ذلك لم يحدث، وتم استعجال اللجنة الطبية لإيداع تقريرها.وكان محامي الفتاة، علي عبدالله المنصوري، قد أوضح في جلسات سابقة أن “المادة السابعة من المرسوم بقانون اتحادي رقم (4) لسنة 2016 في شأن المسؤولية الطبية، نصت على إجراء عملية تصحيح الجنس إذا كان انتماء الشخص الجنسي غامضاً ومشتبها في أمره بين ذكر أو أنثى أو له ملامح جسدية جنسية مخالفة لخصائصه الفيزيولوجية والبيولوجية والجينية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً