أهمية وجبة الفطور والعناصر الغذائية الواجب توافرها فيها

أهمية وجبة الفطور والعناصر الغذائية الواجب توافرها فيها

الكثير من الناس لا يهتمون بتناول وجبة الإفطار إما بسبب استيقاظهم باكرا في الصباح للذهاب إلى العمل أو المدرسة فلا يجدون الوقت الكافي لتناول الإفطار، أو بسبب اعتقادهم أنها وجبة غير أساسية يمكن الاستغناء عنها ومتابعة العمل بصورة عادية، هذا الاعتقاد خاطئ، إذ على العكس تماما وجبة الإفطار هي الوجبة الأساسية التي يجب على الناس صغار وكبار الالتزام بها وتناولها باكرا لما لها من أهمية بالغة وفوائد عديدة نذكرها في هذا المقال:
تنظم مستوى الأنسولين في الدم.
تساعد على النمو بشكلٍ صحيح. تحسن من الحالة النفسية.
تقوي جهاز المناعة في الجسم. تزيد من الإنتاجية.
تقلل من نسبة الكولسترول الضارّ في الجسم.
تحد من الإصابة بمرض السكري، ومرض ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب.
تزيد من الشعور من الهدوء، مما يزيد القدرة على التحكم بالأعصاب خلال اليوم.
تحسن عملية الأيض في الجسم، ممّا يسهل خسارة الوزن الزائد.
تقلل من الشعور بالتعب، وبالتوتر، والكسل، والخمول، لذلك ينصح بتناول وجبة إفطار مع مشروب صحي، خالي من الكافيين.
تقلل من الشعور بعلامات الجوع، مثل آلام البطن، والرأس، ويفضّل تناول البيض في وجبة الإفطار؛ لأنه يمنح الجسم البروتينات التي تزيد الشعور بالشبع.
تحافظ على نشاط الجسم طوال اليوم؛ لأنها تزوده بالطاقة اللازمة لزيادة حيويته، لذلك يجب أن تتضمن العناصر الغذائية اللازمة، من ألياف، وفيتامينات، ومعادن.
تخفيف الوزن، وجبة الفطور تجعل الجسم يحرق كمية أكبر من السعرات الحرارية فوجبة الإفطار المتكاملة تساهم في زيادة الشعور بالشبع على مدار اليوم، وهي تساعدك على اختيار أنواع صحية من الطعام للوجبات الأخرى خلال اليوم، فالشخص الذي لا يتناول وجبة الإفطار سيشعر بالجوع الشديد بعد عدة ساعات وهو ما قد يدفعه لاختيار أنواع غير صحية من الأطعمة كتلك المليئة بالدهون والغنية بالسعرات الحرارية ليعوض الشعور بالجوع، أما الشخص الذي يتناول وجبة إفطار كاملة ومنوعة فإنه لن يعاني من هذا الأمر، ومن المهم هنا أن ننوه إلى أن وجبات الإفطار المرتبطة بحرق الدهون هي تلك الوجبات الصحية والتي تحتوي على كمية كافية من البروتينات أو من الحبوب الكاملة، وليس لتناول أي وجبة غنية بالدهون والسعرات الحرارية أن يساعد في حرق الدهون.
تزيد من القدرة على التركيز، وتحسن من عمل الذاكرة والدماغ، ولا بد من الإشارة إلى حاجة المراهقين والأطفال للكثير من الطاقة على مدار اليوم، نظرا لمشاركتهم في العديد من الأنشطة، كالألعاب المدرسية، لذلك فإن تناول وجبة الإفطار يساعد على إنهاء الواجبات المنزلية في الوقت المحدد، كما تزيد من الرغبة في التعلم، بالإضافة لرفع التحصيل الدراسي للطلاب.

العناصر الغذائية الواجب توافرها على الفطور
ينصح الخبراء بأن تحتوي وجبة الإفطار على الكثير من الألياف، وهو ما يحتويه الشوفان والفواكه الكاملة والخبز المحمص المصنوع من حبوب القمح الكاملة. وأيضا ينصحون بتناول وجبة افطار غنية بالبروتين كما هو الحال في البيض والزبادي.
أما الحبوب، فيجب الانتباه لما نتناوله منها، لأن بعضها جيد ومليء بالألياف، ولكن البعض الآخر يحتوي على الكثير من السكريات. لذلك ينصح الخبراء بقراءة لائحة المكونات على علبة حبوب الإفطار واختيار تلك الغنية بالألياف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً