تقدّم للشرعية في تعز وحجة بدعم طيران التحالف

تقدّم للشرعية في تعز وحجة بدعم طيران التحالف

تقدّم للشرعية في تعز وحجة بدعم طيران التحالف

واصلت القوات السعودية على الحدود الجنوبية، انتصاراتها على الانقلابيين في اليمن، الذين يحاولون اختراقها بين الحين والآخر، وكبدت المليشيات خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات، في وقت واصلت قوات الشرعية اليمنية، تقدمها في تعز والجوف، مدعومة بطيران التحالف الذي نفذ عدداً من الطلعات الجوية في جبهات القتال المختلفة، بينما وثق تقرير إنساني، جرائم مليشيا الحوثي في محافظة تعز خلال شهر سبتمبر المنصرم، مؤكداً مسؤوليتها عن مقتل 7 مدنيين في تعز، بينهم 17 طفلاً و3 نساء.

وكبدت القوات السعودية، مليشيا الحوثي، خسائر في الأرواح والمعدات، وقتلت عدداً من القيادات الحوثية البارزة، بعد تدمير عدد من منصات الصواريخ، ونجحت في كسر عدد من الزحوفات التي استهدفت بعض المواقع العسكرية على الحدود المحاذية لنجران.

وحرصت القوات المسلحة على عدم استهداف الأطفال الذين زجت بهم المليشيات على الحدود، والقبض عليهم حفاظاً على حياتهم. وعبر عدد من المواطنين السعوديين، الذين يسكنون بالقرب من الشريط الحدودي، عن فخرهم واعتزازهم بالانتصارات التي حققتها جميع القوات العسكرية ضد المليشيات الحوثية، مؤكدين أنهم يشعرون بالأمن والأمان، طالما الحدود محروسة ومسيطر عليها من قبل أبطال نذروا أنفسهم للدفاع عن دينهم، والمحافظة على أمنهم واستقرارهم.

وأكد أحد مشايخ اليمن، أن قيادات بارزة في المليشيات الحوثية، تختطف الأطفال من بيوتهم، وتدربهم في المعسكرات بتمويل من مبالغ بيع المساعدات الإنسانية، ومن ثم تزج بهم في حرب خاسرة على الحدود، وقال: «إن الشعب اليمني، خصوصاً من يعيش منهم في المحافظات والمديريات التي تخضع لسلطة الحوثيين، يدركون حرص القوات السعودية على حياة الأطفال الأبرياء، الذين يجبرون على حمل السلاح والتوجه إلى الحدود».

إلى ذلك، جددت مقاتلات التحالف العربي غاراتها الجوية أمس، مستهدفة آليات وتجمعات المليشيا ت الانقلابية في محافظتي تعز وحجة، وشنت الطائرات غارتين جويتين على تجمعات للمتمردين في منطقة يختل بمديرية المخا غربي تعز، بينما استهدفت غارة مواقع وتجمعات وآليات للمليشيا في منطقة العطن بمديرية بكيل المير بمحافظة حجة.

بالتزامن مع مواجهات مستمرة في جبهات القتال، يحرز الجيش خلالها تقدم مستمر، بحسب مصادر عسكرية يمنية، وقالت المصادر إن تقدماً حدث في جبهة معسكر التشريفات، وتراجعت مليشيات الحوثي صالح، لافتة إلى أن محافظة حجة، هي الأخرى، شهدات انهيارات كبيرة وسط قوات الانقلابيين.

من ناحية أخرى، وثق تقرير إنساني، مقتل 74 يمنياً وإصابة 143 آخرين خلال الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على محافظة تعز اليمنية، جنوب غربي اليمن خلال شهر سبتمبر الماضي.

تقدّم للشرعية في تعز وحجة بدعم طيران التحالف

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً