فرنسا تأسف لانسحاب أمريكا من اليونسكو

فرنسا تأسف لانسحاب أمريكا من اليونسكو

فرنسا تأسف لانسحاب أمريكا من اليونسكو

فرنسا تأسف لانسحاب أمريكا من اليونسكو

أعربت فرنسا اليوم الخميس، عن أسفها للقرار الأمريكي بالانسحاب من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، وقالت “إنه يتعين على المنظمة التغلب على الانقسامات السياسية”.

وتقول فرنسا التي تستضيف المنظمة على أراضيها، إنها تعرب عن أسفها للقرار الأمركي بالانسحاب “في الوقت الذي يعتبر فيه دعم المجتمع الدولي لهذه المنظمة أمر حيوي”.

وتقول وزارة الخارجية الفرنسية “إن مرشحتها في الانتخابات المتواصلة هذا الأسبوع لمنصب مدير عام اليونسكو، أودريه أزولاي تقدم خطة لإعادة الثقة في المنظمة وإعادة تركيزها على مهامها الأساسية”.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت، اليوم، انسحابها من (اليونسكو) وعزت ذلك إلى المخاوف من تزايد المتأخرات، والحاجة إلى إصلاح جذري، وما تصفه بـ”الاستمرار في الانحياز ضد إسرائيل” في المنظمة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نويرت إن “هذا الانسحاب سيدخل حيز التنفيذ اعتباراً من 31 ديسمبر (كانون الأول) 2018 وفقاً لقواعد اليونسكو”.

فرنسا تأسف لانسحاب أمريكا من اليونسكو

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً