أنا الزوجة الثالثة المظلومة!

أنا الزوجة الثالثة المظلومة!

أنا الزوجة الثالثة المظلومة!

أنا الزوجة الثالثة المظلومة!

مرحبا خالة حنان،
أحب شخصًا متزوجًا من اثنتين وعنده أطفال، والمصيبة أني حامل منه بالشهر ٧، من كثرة مشاكل زوجته وتهديداتها له تخلى عني، ولا يعيرني أي اهتمام ولا مساعدة.
«نايلة».

الحل و النصائح من خالة حنان:
1. ماذا أقول يا ابنتي وقد «سبق السيف العذل» كما يقال، يعني ماذا يمكن أن نقول لك وقد قبلت أن تتزوجي رجلاً مزواجًا، وقد حملت منه وتعيشين تهديدًا من زوجته؟؟!
2. ما يحيرني بصراحة هو تهديدات زوجته كما تقولين؛ فهل هي الزوجة الأولى أم الثانية؟ وأيضًا ألم تكوني تعرفين انه متزوج من زوجتين؟ فلماذا قبلت أن تكوني الثالثة؟
3. يبدو أنك طمعت بشيء ما من هذا الرجل يا حبيبتي؛ لأني لم أستطع أن افهم أسباب زواجك منه، ولهذا يبدو أن عليك الآن أن تدفعي الثمن.
4. أمامك حلان: إما أن تطلبي الطلاق وتبدأي حياتك بشكل جدي، أي أن تعملي وتتفرغي لتربية طفلك، إلى أن يمن الله عليك بنصيب آخر أفضل حالاً، وإما أن تصبري وتتفقي معه على حل يرضيه وتقبلي به، وهو أن يخصص لك نفقة ووقتًا يمضيه معك ولو كان محدودًا.
5. لا أعرف ظروفك وقدراتك لأساعدك أكثر؛ فأرجو أن يكون ما قدمته لك مفيدًا وأرجو ان تكون الحياة علمتك درسًا مهمًا في عدم التسرع والسعي لتحمل مسئولية نفسك بنفسك؛ فالله يحب الاإنسان المؤمن القوي ويبارك له سعيه؛ فعسى أن تصبحي من هؤلاء. أتمنى لك التوفيق.

وللنساء والزوجات اللاتي يبحثن عن رأي صادق وحلول لمشاكلهن «خالة حنان» عادت لتدعم كل النساء وتقدم لهن الحلول، راسلوها عبر إيميلها الخاص khala. email protected net
حقوق نشر المشاكل وحلولها محفوظة

يمنع نشر أي مشكلة أو حل من دون إرفاقها بالعبارة الآتية:
(عن خالة حنان: مجلة سيدتي).. وأي نقل لا يلتزم بهذه الإشارة يقاضى قانونيًا.

أنا الزوجة الثالثة المظلومة!

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً