«التقنية العليا» تدرّب الطلبة على ريادة الأعمال 14 نوفمبر

«التقنية العليا» تدرّب الطلبة على ريادة الأعمال 14 نوفمبر

«التقنية العليا» تدرّب الطلبة على ريادة الأعمال 14 نوفمبر

تستضيف كليات التقنية العليا ورشة عمل تدريبية حول ريادة الأعمال في الفترة من 14 الى 16 نوفمبر المقبل في الشارقة، في إطار شراكة بين كليات التقنية وأكاديمية هنري فورد لريادة الأعمال.

50

تهدف الورشة إلى استقطاب 50 مشاركاً من طلبة كليات التقنية والتسجيل مفتوح من الآن وحتى 20 أكتوبر الجاري، وسيحصل المشاركون المتميزون على مكافآت تشجيعية لأدائهم خلال الورشة.

وتقدم الورشة أحدث أنواع التدريب من قبل مختصين من جامعة فيرجينيا كومونولث، بهدف تعزيز ثقافة ريادة الأعمال بين الشباب لما لها من مردود على الاقتصاد من خلال ما تخلقه من فرص عمل ناتجة عن تطوير الأفكار المبتكرة وتحويلها إلى مشاريع وتسويقها.

أهداف

وقال الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، إن الكليات تولي أهمية كبيرة لجانب تشجيع الطلبة ليصبحوا رواداً للأعمال وتزويدهم بالمهارات والخبرات اللازمة لتحقيق ذلك، وهذا من بين الأهداف الاستراتيجية لكليات التقنية ضمن استراتيجيتها الجديدة للخمس سنوات المقبلة.

وهناك العديد من المبادرات والشراكات التي تعمل عليها الكليات لدعم ريادة الأعمال لديها سواء من خلال المساقات الدراسية التي تمكن الطلبة بمختلف تخصصاتهم من امتلاك أساسيات ريادة الأعمال، أو من خلال تأسيس حاضنات للأعمال بشراكة مع العديد من الجهات المعنية بالشأن الاقتصادي ودعم مشاريع الشباب.

بالإضافة إلى المبادرات التي تعزز بيئة الابتكار في الكليات ومنها تأسيس «فضاءات الابتكار» في مختلف فرع الكليات الـ17 على مستوى الدولة والتي تدعم التعليم التطبيقي والذكي، وتربط الطلبة أكثر بواقع سوق العمل ومؤسساته بما يدعم تطوير أفكارهم وتحويلها إلى مشاريع واقعية رائدة.

خبرات

وعبّر الشامسي عن سعادته بورشة العمل حول ريادة الأعمال والتي تتم بالتعاون مع أكاديمية هنري فورد لريادة الأعمال والتي ستقدم للطلبة خبرات ومهارات جديدة تعلمهم كيفية تأسيس شركاتهم الخاصة وفق أفضل الممارسات العالمية، داعياً الطلبة للاستفادة من هذه الفرصة التي ستساهم في دعم تشكيل أفكارهم وتوسيع معارفهم الاقتصادية.

وذكرت سيمونيتا فيردي مدير إدارة العلاقات الحكومية والمجتمعية في شركة فورد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أهمية تعزيز ريادة الأعمال لدى الشباب في المنطقة لما لذلك من تأثير على النهوض بالمنطقة اقتصادياً من خلال تشجيع الابتكار وتنمية الأفكار في مجال ريادة الأعمال مما يعزز تأسيس المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي لها دور في التنمية الاقتصادية، مشيرة إلى استطلاعات الرأي التي تؤكد ذلك وتشير لأهمية توفير فرص إبداعية لجيل المستقبل من الشباب.

«التقنية العليا» تدرّب الطلبة على ريادة الأعمال 14 نوفمبر

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً