محكمة أبوظبي تعقد غداً الجلسة الثالثة لمحاكمة قاتل ومغتصب الطفل “آذان”

محكمة أبوظبي تعقد غداً الجلسة الثالثة لمحاكمة قاتل ومغتصب الطفل “آذان”


تعقد محكمة الجنايات في أبوظبي، صباح يوم غد الأربعاء، الجلسة الثالثة من محاكمة قاتل ومغتصب الطفل الباكستاني “آذان” الذي توفي في رمضان الماضي، وذلك بعد أن أرجأت وقائع الجلسة الثانية في 23 أغسطس (آب) الماضي، لإخضاع المتهم للفحص الطبي النفسي بناءً على طلب محاميه المنتدب من قبل المحكمة.

وكان المحامي المنتدب من المحكمة حسن الريامي، أوضح خلال الجلسة الثانية التي خصصت للاستماع لأقوال أسرة الطفل المجني عليه، والمتهم، بأنه “طالب بعرض قاتل الطفل على لجنة طبية نفسية، لفحص قواه العقلية، ولبيان ما إذا كان المتهم مدركاً لأقواله وأفعاله وقت الواقعة من عدمه”، فيما وجهت محكمة الجنايات في أبوظبي، سؤالاً لوالد الطفل آذان بصفته ولياً للدم، ما إذا كان يريد العفو أم تطبيق القصاص بحق المتهم، فأجاب بـ”القصاص دون غير”.

يذكر أن النيابة العامة، أحالت المتهم الباكستاني إلى المحكمة، موجهة إليه تهم القتل العمد، على خلفية قيامه بالسيطرة على الطفل البالغ من العمر 11 عاماً في شهر رمضان الماضي، بهدف اللواط به، وإزهاق روحه، مستخدماً حبلاً لفه حول رقبته، مما أدى إلى وفاته، بعد أن قام بالتنكر بزي امرأة منقبة مستدرجاً الضحية إلى أعلى البناية التي تقطنها أسرته.

وأنكر المتهم خلال الجلسة الأولى من المحاكمة جميع التهم الموجهة إليه، علماً بأنه أقر بها مرتين، معترفاً بجريمة القتل والتنكر بزي امرأة، وارتكاب اللواط بالإكراه، حيث سجل الاعتراف الأول أثناء تحقيقات النيابة العامة في أبوظبي، والثانية أمام قاض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً