آخر الأخبار العاجلة

3 شبان يقتلون عجوزاً لسرقة هاتفه مصري يقتل والد طليقته لأنه تأخر عليه ! لبناني يبكى الحضور في حفل تخرجه: تعلمت في مدرسة خاصة لأن أمي وأبي كانا عاملي نظافة فيها ! علم الجينات يكشف هويّة مشتبه به في قتل فتاة العام 1990 سياحة القطارات.. شينجيانغ الصينية تطلق أكثر من 100 رحلة خلال العام الحالي هاتف أنيق جديد من إنفينيكس بكاميرات عالية الدقّة مكافآت مالية كبرى للموسيقيين الذين يبثون أعمالهم عبر الانترنت في فرنسا رئيس الدولة ونائبه يعزّيان الرئيس الإيراني في ضحايا الزلزال محمد بن زايد ومحمد بن راشد يهنئان قادة رواندا وكندا والصومال 42 ألف وظيفة يوفرها «ميتافيرس» 2030

image

يسلّط «المهمة الأولى»، وهو برنامج ياباني شهير من فئة برامج تلفزيون الواقع، تقوم فكرته على إرسال أطفال صغار للقيام بمهمة شيقة بمفردهم لأول مرة في حياتهم، الضوء على الأطفال الذين تراوح أعمارهم بين ثلاثة وستة أعوام، والذين يتم إرسالهم للقيام بأول مهمة خاصة لهم بأنفسهم، وهم مصحوبون بكاميرات خفية.

وحصلت شبكة «نتفليكس» للبث المباشر، على 20 حلقة من البرنامج الذي حقق نجاحاً مبهراً في اليابان على مدار ثلاثة عقود، وطرحتها للجمهور العالمي في الأول من أبريل الماضي بعنوان جديد، وهو «كبير إلى حدّ كافٍ!».

ويتم تجهيز الأطفال، الذين يتم تعريفهم بأسمائهم الأولى فقط، بحقيبة يتم تعليقها حول أعناقهم، تكون مزودة بميكروفون لاسلكي. ويسمح ذلك للمشاهدين بسماع الطفل وهو يتحدث إلى نفسه أو وهو يهمهم بلحن ما.

يشار إلى أن الحلقات التي تم اختيارها لعرضها على «نتفليكس» تحت اسم «كبير إلى حد كافٍ!»، اختزلت إلى حد كبير لتبلغ مدة عرض الحلقة الواحدة منها أقل من 20 دقيقة، بينما كانت مدة كل حلقة من حلقات البرنامج الياباني الأصلي، ثلاث ساعات.

واختيار الأطفال المشاركين في البرنامج يكون بعد عملية مفصلة، إذ يقوم الآباء والعاملون بفحص الطرق معاً، للتأكد من أمن شوارعها.

وخصصت أماكن ليختبئ فيها طاقم المصورين ومرافقوهم، كما يتم إبلاغ جميع الجيران في المنطقة حتى لا يقوموا بإبلاغ الشرطة بشأن وجود طفل صغير غير مصحوب بذويه يتجول في الشوارع بلا هدف.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-05-19-1.1632118

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single