هذه هي أبرز المصادر الغذائية لفيتامين A .. تعرفي عليها!

هذه هي أبرز المصادر الغذائية لفيتامين A .. تعرفي عليها!

لطالما كنا قد أكدنا في مناسبات عديدة سابقة على ضرورة انتهاجك لسلوك غذائي متوازن إذا كنت ترغبين حقا في المحافظة على صحتك وصحة كافة أفراد عائلتك سيدتي. طبعا أنت صرت تدركين الآن أن نجاعة نظامك الغذائي ذاك هي في الحقيقة رهينة لما تكتنزه وجبات هذا الأخير من فيتامينات يحتاج إليها جسمك بشكل يومي، على غرار فيتامينات C وD وB وE، بالإضافة أيضا إلى فيتامين A، والذي لن يعمل فقط على حمايتك من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة كالسرطان وفقر الدم وهشاشة الأسنان وجفاف العيون، بل أيضا على العناية بجمالك، وذلك بفضل قدرته على المحافظة على سلامة الخلايا ووقاية أنسجة الجلد والشعر من الجفاف وتأثيراته الضارة. ولعلك تفكرين الآن في التوجه حالا إلى أقرب صيدلية من أجل اقتناء كبسولات هذا الفيتامين والاعتماد عليها كمكل غذائي. لا ننصحك بذلك مطلقا سيدتي، فالأفضل بالنسبة إليك هو المواظبة على تناول الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين، والتي حرصنا على مدك بقائمة في أهمها من خلال الأسطر الموالية من هذا المقال. اكتشفي ذلك معنا! أهم المصادر الغذائية لفيتامين A 1. الكبدة تعتبر الكبدة واحدةً من أكثر المصادر الغذائية الصحية الغنية بفيتامين A، ومن أجل ذلك فإن تناولها بشكل منتظم كثيرا ما يكون حافزا لتقوية جهاز المناعة والوقاية من أمراض السرطان العديدة، خاصةً منها تلك المتعلقة بالثدي والرحم. ولكي تحصلي على هذه الفوائد كاملةً، ينصحك الخبراء بضرورة تحضير الكبدة بطريقة القلي الخفيف مع الفلفل الملون أو أيضا الطهي على البخار، وذلك حتى لا تخسري أيا من كمية الفيتامين الموجودة. 2. الجزر يتصدر الجزر قائمة الخضروات الغنية بفيتامين A، مما يكسبه قدرةً عاليةً على تحسين البصر، بالإضافة أيضا إلى حماية العين من العديد من المشاكل التي من الممكن أن تواجهها، كالجفاف وغيره. أما من الناحية الجمالية فيعتبر هذا النوع من الخضروات واحدا من أفضل الحلول الطبيعية للعناية بالبشرة والشعر وصحة الأظافر أيضا. وحتى تتمكني من الحصول على هذه المزايا كاملةً سيدتي، ننصحك بالمواظبة على تناول الجزر مطهوا أو أيضا نيئًا، وذلك عبر وضع الكثير منه في أطباق السلطات. 3. السبانخ والسبانخ من الخضروات الغنية جدا أيضا بفيتامين A، وهو ما يجعل منه الحل الطبيعي الأمثل لمواجهة مخاطر الالتهابات التي تصيب الكبد والكلى، بالإضافة إلى قدرته على المحافظة على سلامة كل من أغشية العيون والمسالك البولية، وتعزيز جهاز المناعة عبر طرد السموم من الجسم.وليس هذا كل شيء، إذ تلعب السبانخ دورا بارزا في تحفيز نمو الشعر وكثافته. أما عن طريقة تحضيره، فلا ينصح بطهوه كثيرا  حتى لا يفقد قيمته الغذائية. 4. الخس يتسم الخس بتركيبة غنية جدا بالعناصر المفيدة، ومن أهمها فيتامين A، بالإضافة أيضا إلى مجموعة من الزيوت الطبيعية المضادة للأكسدة. وتتحد هذه المكونات مع بعضها البعض، فتمنح الجسم الكثير من الصحة، وذلك عبر تعزيز قوة العظام، والقضاء على التهابات المفاصل وتشنجات العضلات، إلى جانب تقوية جهاز المناعة لدى المرأة الحامل ومنح البشرة الكثير من الترطيب والتألق.  احرصي إذا على إضافة الكثير من هذا الصنف من الخضروات إلى سلطاتك المختلفة وتمتعي بعدها بكل ما فيه من مزايا! 5- البقدونس والزعتر على الرغم من انتمائهما إلى فصيلتين مختلفتين من الأغذية، إلا أن البقدونس والزعتر يجتمعان على نفس الفوائد والمزايا؛ حيث أن تركيبتهما الغنية بفيتامين A تسمح لهما بالاضطلاع بمهمة تنظيم مستويات الكولسترول في الدم والحد من مخاطر الإصابة بالسمنة ومشاكل القلب والأوعية الدموية، بالإضافة أيضا إلى المساهمة في تحفيز نمو الخلايا والأنسجة الخاصة بالمخ والأصابع والعيون. أضيفي هذين المكونين إذا إلى أطباقك المختلفة كلما سمحت لك الفرصة بذلك سيدتي! 6. الفليفلة والشطة الحمراء هل تعشقين ذلك المذاق اللاذع الذي تمنحك إياه مختلف الأطباق الحارة سيدتي؟ لا تترددي إذا في إضافة الفليفلة الحمراء إلى أطباق السلطات والخضروات واللحوم الخاصة بك، أو أيضا استخدام مسحوق الشطة كبهار، أو إضافة القليل من هذه الأخيرة أثناء طهيك لبعض الخضروات كالفاصوليا والبامية والسبانخ، فأنت لن تستمتعي حينها فقط بروعة النكهات، بل إنك ستقدمين لجسمك أيضا هديةً رائعةً ستمكنه من تفادي الإصابة بالعديد من الأمراض كالكبد والقلب، وذلك بفضل احتوائها كل منها على نسبة عالية من فيتامين A الغني بمضادات الأكسدة. 7. البطيخ تماما كماهو الحال بالنسبة إلى الخضروات، تتسم العديد من الفواكه أيضا بثرائها بفيتامين A، ومن أبرزها البطيخ، والذي يحتوي كل 100 جرام منه على 68 %من كمية فيتامين A الموصي بها يوميا للجسم، مما يساهم في حماية هذا الأخير من العديد من الأمراض، بالإضافة إلى وقاية أنسجته من التلف، ومنح خلاياه الشعور بالانتعاشة. أما من الناحية الجمالية، فيعتبر البطيخ من المصادر الغذائية المثالية في ترطيب البشرة والمحافظة على نضارتها، وذلك بفضل ما يكتنزه من كميات هامة من المياه. لا تنسي في النهاية أنه بإمكانك تناول البطيخ طازجا أو على شكل عصير أيضا، وذلك بحسب رغبتك سيدتي. 8- المشمش لا يقل المشمش أهميةً عن البطيخ؛ حيث أن تناول 100 غرام منه، طازجا كان أم مجففا، كفيل بمنح الجسم أيضا حوالي 68% من حاجته اليومية إلى فيتامين A. أما عن أبرز مزايا هذه الفاكهة، فهي قدرتها على المحافظة على سلامة كل من جهاز المناعة والجهاز الهضمي، وذلك عبر معالجة الكثير من المشاكل الصحية التي يمكن أن تتعرض إليها المعدة والأمعاء. وعلى نفس منهج البطيخ، يسمح لك بتناول المشمش طازجا أو على هيئة عصير سيدتي، مع ضرورة الحرص في كلا الحالتين على عدم إضافة أية محليات، وخاصةً منها السكر (زيدي القليل من العسل إذا كنت ترغبين في الحصول على مذاق أكثر حلاوةً).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً