شرطة دبي تلاحق مستخدمي “سناب شات”

شرطة دبي تلاحق مستخدمي “سناب شات”

كشف قسم البصمة في إدارة الأدلة الإلكترونية بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي، عن التوصل إلى فتاة من إحدى الجنسيات الأجنبية، قامت بتصوير نفسها صورة غير أخلاقية أمام أحد المعالم السياحية الكبرى في الإمارة، ووضعتها على أحد مواقع التواصل من خلال حساب إلكتروني خاص بها. وبضبطها تبين أنها تعمل في إحدى الشركات بدبي، وباستدعائها وفحص هاتفها تبين أنها هي من قامت بالتصوير بهدف الإساءة، فأحيلت إلى الجهات المختصة واتخذت بحقها الإجراءات القانونية المعمول بها، وجرى إبعادها. أكد الخبير مهندس، الرائد حمد جمعة، رئيس قسم البصمة في إدارة الأدلة الإلكترونية، أن مواقع التواصل الاجتماعي مثل «إنستجرام، وسناب شات»، وغيرها، لم تعد تستخدم للرفاهية أو الاستفادة منها؛ بل أساء البعض استخدامها بشكل سلبي، لافتاً إلى أن هناك العديد من القضايا الواردة بسبب تلك المواقع، وبعض الممارسات التي تحدث من خلالها. وقال إن من بين الحالات الواردة للتحليل فيديو لمجموعة من الفتيات المراهقات، قمن بسب بعضهن بعضاً بألفاظ بذيئة، عبر أحد تلك المواقع من داخل حرم بيوتهن، دون أن ينتبه الأهل وهنا الكارثة؛ لأنه بمجرد انتشار الفيديو بدأت القضية وتورّطت فيها الفتيات جميعهن، خاصة أنها تضمنت عبارات قذف وسب بحق بعضهن بعضاً، وتمت إحالتهن جميعاً إلى الجهات المختصة للتحقيق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً