الممثلة جوليا لويس-دريفوس تكشف عن إصابتها بسرطان الثدي

الممثلة جوليا لويس-دريفوس تكشف عن إصابتها بسرطان الثدي

كشفت الممثلة الأمريكية جوليا لويس-دريفوس المعروفة خصوصاً بدوريها في مسلسلي “فيب” و”ساينفلد”، أول من أمس الخميس أنها مصابة بسرطان الثدي، داعية إلى إقرار قانون للتغطية الصحية الشاملة في الولايات المتحدة. وكتبت الممثلة البالغة من العمر 56 عاماً في تغريدة عبر تويتر: “امرأة من كل ثماني نساء تصاب بسرطان الثدي. اليوم دوري أنا”. وقد نالت جوليا لويس-دريفوس منتصف الشهر الحالي جائزة “إيمي” للمرة الثامنة في مسيرتها كممثلة والسادسة على التوالي عن دورها في شخصية سيلينا ماير في مسلسل “فيب” وهو رقم قياسي.وقالت الممثلة: “النبأ السار هو أن في استطاعتي الاعتماد على أفضل مجموعة من الأصدقاء الداعمين والمهتمين وعلى تأمين صحي رائع من نقابتي”. وأضافت: “أما النبأ السيء فهو أن النساء لسن جميعهن محظوظات لهذا الحد”، لذا “فلنكافح ضد كل أنواع السرطان ولنجعل من التغطية الصحية الشاملة أمراً واقعاً”.تباينات بين الأمريكيينويربط النظام الصحي الأمريكي التغطية الصحية بالوظيفة لأكثرية الأمريكيين مع تباينات كبيرة تبعاً للتعاونيات وأصحاب العمل. وتُعرف جوليا لويس-دريفوس بحسها الملتزم خصوصاً تجاه قضايا حقوق النساء. وقد وضعت صورة لها على حسابها عبر تويتر تظهرها معتمرة القبعة الزهرية المحبوكة المعروفة باسم “بوسي هات” والتي استحالت رمزاً للمعارضة ضد الرئيس دونالد ترامب.واختار عدد من المشاهير خلال السنوات الأخيرة كشف إصابتهم بسرطان الثدي بينهم خصوصاً المغنية شيريل كرو والممثلة سينتيا نيكسون المعروفة بدورها في مسلسل “سكس آند ذي سيتي”، وذلك لتشجيع النساء على الفحص المبكر للوقاية من المرض. وفي العام 2013، كشفت الممثلة أنجيلينا جولي أنها خضعت لعملية استئصال لثدييها لتفادي أي خطر للإصابة بالسرطان بسبب وجود خطر وراثي. مزيد من الأخبار

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً