باحثون عرب يكتشفون علاجًا للسرطان.. موجود في كل بيت!

باحثون عرب يكتشفون علاجًا للسرطان.. موجود في كل بيت!


عود الحزم

توصل فريق بحثي من جامعة الإمارات العربية المتحدة في العين إلى نتائج جديدة تشير إلى إمكانية تأثير مكوّن على الخلايا السرطانية.​​وتمهد هذه النتائج، التي جاءت بعد دراسة أولية أجراها الفريق حول دور العسل في محاربة السرطان، الطريق أمام طرح فهم جديد حول كيفية استخدام العسل لمحاربة واحد من أخطر الأمراض في العالم. وأظهر البحث الأولي، الذي أجراه أستاذ علم المناعة السرطاني في جامعة الإمارات وفريقه الدكتور باسل الرمادي أن كميات صغيرة من العسل يمكن أن تمنع نمو عدة أنواع من الخلايا السرطانية بما في ذلك سرطان الجلد وسرطان الثدي وسرطان القولون. تركيز عالمي وأشار باسل إلى أن هذا الإنجاز يأتي ثمرة للتجارب العديدة التي قام بها الفريق البحثي وذلك بدعم من جامعة الإمارات بتوفيرها للمختبرات المتطورة والمزودة بأحدث الأجهزة والتقنيات المتاحة للجميع للمشاركة في عملية تطوير حلول مبتكرة ومستدامة للعديد من التحديات. وكشفت الدراسة عن مدى التركيز المتزايد عالميًا للوصول إلى طرق علاجية بديلة أو تكميلية لمعالجة السرطان لأن طرق العلاج المتوفرة مثل العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والجراحة لسرطان الثدي وغيره من أنواع السرطان تعد طرقًا غير فعالة وغالبًا ما تقاوم خلايا سرطان الثدي جميع تلك العلاجات المتاحة. كما أن سرطان الثدي السلبي الثلاثي يقاوم بشكل كامل العلاج الكيميائي ما يزيد من خطر عودة المرض مرة أخرى. (إيلاف)

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً