الكافيين ليس في القهوة وحدها

الكافيين ليس في القهوة وحدها

هل سبق أن عانيتم تسارع دقات القلب واهتزاز اليدين حتى من دون استهلاك أيّ فنجان قهوة أو شاي؟ في الواقع، تختبئ مادةُ الكافيين في مأكولات عديدة تستهلكونها بانتظام من دون علمكم. ما هي؟الإفراط في الكافيين قد يؤدّي إلى القلق، وزيادة العطش، والأرق، وأوجاع الرأس، وعدم انتظام دقات القلب، وصعوبة في التنفّس. لذلك لا بدّ من معرفة المصادر الأخرى والمُفاجِئة التي تحتوي الكافيين للسيطرة على الجرعة المستهلكة والبقاء بعيداً من أيّ مشكلات في القلب:الشوكولا في حين أنكم تستمتعون بقطعة شوكولا لإرضاء رغبتكم الشديدة في الحصول على مذاق حلو، إلّا أنكم قد تحصلون بالسرّ على جرعة كافيين أيضاً. كلما كان الشوكولا داكناً أكثر، احتوى كافيين أعلى. على سبيل المثال، هناك 43 ملغ من الكافيين في كل 100 غ من الشوكولا الأسود، مقابل 14 ملغ من الكافيين في الكمية ذاتها من شوكولا الحليب. القهوة المنزوعة الكافيين قد تعتقدون أنّ هذا المشروب يخلو من الكافيين، إلّا أنّ كمية ضئيلة تبقى موجودة فيه. يمكن لفنجان القهوة المنزوعة الكافيين أن يحتوي ما يصل إلى 14 ملغ من هذه المادة، لذلك يجب الحذر من الكمية التي يتمّ احتساؤها إذا كنتم تخطّطون لخفض عدد الفناجين المستهلكة. إذا أردتم شرب السوائل وضمان عدم حصولكم على أدنى جرعة من الكافيين، إستعينوا بشاي الأعشاب. مُسكّنات الوجع يتمّ اللجوء إلى هذه العقاقير للتخلّص من الآلام، لكن في الوقت ذاته من المحتمل استمداد جرعة معيّنة من الكافيين. في حال معاناة أوجاع الرأس أو آلام الطمث، لا بدّ من قراءة المعلومات المدوّنة على علبة مُسكّن الألم لمعرفة نسبة الكافيين الموجودة في كلّ حبّة. غالبية العلامات التجارية تحتوي 60 إلى 65 ملغ من الكافيين في كلّ قرص. إذا كنتم تخطّطون لمزج مُسكّن الوجع مع فناجين القهوة، إحرصوا على عدم المبالغة من خلال قراءة مُلصق الدواء أولاً. ألواح البروتينات هذا النوع من السناكات الصحّية قد يزوّدكم بدوره بكمية معيّنة من الكافيين. وفق العلامة التجارية والنكهة، من المحتمل أنكم تُضيفون جرعة جيّدة من الكافيين إلى نمطكم الغذائي من دون حتى ملاحظة ذلك. إذا قرأتم مصطلح “Energy” على غلاف لوح البروتين، فهذا دليل على وجود هذه المادة. يمكن أن يحتوي كل لوح ما يصل إلى 50 ملغ من الكافيين. العقاقير المُخفِّضة للوزن حتى على رغم أنّ الكافيين لا تسبب خسارة الوزن مباشرة، إلّا أنّ شركات عديدة مُصنِّعة للعقاقير المخفِّضة للوزن تستمرّ في إضافتها إلى لائحة المكوّنات. بعض العلامات التجارية يضع 300 ملغ من الكافيين في المكمّلات، علماً أنّ فنجان قهوة يحتوي نحو 100 ملغ من الكافيين. من المحتمل أنّ هذه الأخيرة تشجّع على مزيد من الحركة وبالتالي حرق سعرات حرارية إضافية، لكنّ الإفراط فيها قد يؤدّي إلى مشكلات في القلب، والأرق، والقلق. (سينتيا عواد – الجمهورية)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً