رئيس الصومال: الإمارات تسهم في إعادة بناء جيشنا

رئيس الصومال: الإمارات تسهم في إعادة بناء جيشنا

رئيس الصومال: الإمارات تسهم في إعادة بناء جيشنا

زار الرئيس محمد عبد الله فرماجو، رئيس جمهورية الصومال الفيدرالية، مركز التدريب العسكري الإماراتي في مقديشو، حيث كان في استقباله محمد أحمد العثمان، سفير الدولة لدى الصومال. وقام الرئيس الصومالي، خلال الزيارة، بجولة اطلع خلالها على مرافق مركز التدريب العسكري – الذي تكفلت ببنائه ودعمه دولة الإمارات لتدريب القوات المسلحة الصومالية – واستمع إلى الفريق الإماراتي والمدربين العسكريين الذين يقومون بمهمة تدريب الجنود الصوماليين. وأكد الرئيس الصومالي – في كلمة ألقاها أمام الجنود الذين يتلقون التدريبات في المركز – أن دولة الإمارات تؤدي دوراً بارزاً في إعادة بناء القوات المسلحة الصومالية، مما يسهم في نهضة الجيش الوطني الصومالي. وأعرب عن شكره وتقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة على جهودها المستمرة في دعم أمن الصومال واستقراره، وعلى دورها البارز في إعادة بناء القوات المسلحة، مشيراً إلى الدور الكبير الذي تؤديه دولة الإمارات في تجهيز الجيش الوطني وإعادة بنائه، ومساعدة الصومال على استعادة استقراره وإعادة بناء دولته. رافق الرئيس الصومالي، خلال زيارة مركز التدريب الإماراتي في مقديشو، عبد القادر معلم نور، وزير الدولة لشؤون الرئاسة، وعبد الله عولاد روبله، نائب وزير الدفاع، وموليد حسين غوهاد، النائب الثاني لرئيس مجلس الشيوخ الصومالي، واللواء محمد أحمد جمعالي، قائد الجيش الوطني، واللواء بشير محمد جامع، مستشار الرئيس لشؤون القوات المسلحة، وعدد من كبار قادة القوات المسلحة الصومالية. وفي نهاية الزيارة، قدّم السفير محمد أحمد العثمان شكره وتقديره للرئيس الصومالي على زيارته لمركز التدريب الإماراتي في مقديشو، وحرصه على توطيد العلاقات المتميزة بين البلدين، مشيراً إلى أن دولة الإمارات مستمرة في دعم الأمن والاستقرار والتنمية في الصومال.
رئيس الصومال: الإمارات تسهم في إعادة بناء جيشنا

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً