الأمن المصري يصفي عناصر إرهابية في الجيزة

الأمن المصري يصفي عناصر إرهابية في الجيزة

■ جانب من عمليات التمشيط الأمني للقوات المصرية | من المصدر قامت قوات الأمن المصري، أمس، بعملية دهم لوكر إرهابي يختبئ فيه عدد من العناصر الإرهابية في أرض اللواء بمحافظة الجيزة، ما أسفر عن مقتل العناصر الإرهابية المختبئة به في تبادل إطلاق نار، وإصابة عدد من قوات الأمن. وكشفت مصادر أمنية عن تفاصيل عملية الدهم، بالتأكيد أنه وردت معلومات مؤكدة للأجهزة الأمنية المعنية باختباء عناصر إخوانية إرهابية منتمية إلى حركة حسم (إحدى الأذرع المسلحة للتنظيم الإخواني) بمنطقة أرض اللواء بمحافظة الجيزة، وعلى الفور تم التعامل مع تلك المعلومات، وتحركت قوات من مديرية أمن الجيزة لدهم الوكر المشار إليه. وبمجرد ملاحظة العناصر الإرهابية المختبئة بالوكر الإرهابي، ودخول القوات إلى مقر العقار الذي يختبئون فيه، بادروا بإطلاق الرصاص، وبادلتهم قوات الأمن الأعيرة النارية، ما أسقط عدداً من العناصر الإرهابية (نحو 10 عناصر وفق مصادر أمنية) المتورطين في ارتكاب العديد من العمليات الإرهابية التي استهدفت بعضها ضباط جيش وشرطة. كما أصيب -خلال عملية الدهم- ستة من قوات الأمن المصري. ووفق المصادر، فإن أحد العناصر الإرهابية فجّر عبوة ناسفة في نفسه لدى اقتحام قوات الأمن مقر العقار الكائنين فيه، ولقي حتفه على أثرها، وأصيب عدد من قوات الأمن الوطني ومباحث قسم العجوزة. كما تم تفجير ثلاث عبوات يدوية من جانب العناصر الإرهابية أثناء مقاومتهم قوات الأمن. وقامت قوات الأمن المركزي والحماية المدنية بمحاصرة المنطقة، وإجراء عمليات تمشيط واسعة باستخدام أجهزة الكشف عن المفرقعات والعبوات الناسفة. وتم فرض كردون أمني على العقار الذي شهد الواقعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً