رغم الترميم.. سقوط رباعي لميلان في الدوري الايطالي

رغم الترميم.. سقوط رباعي لميلان في الدوري الايطالي

واصل فريق إنتر ميلان مزاحمته ليوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوزه على ضيفه سبال 2 / صفر اليوم الأحد في المرحلة الثالثة من المسابقة، التي شهدت سقوطا مروعا لميلان، الذي خسر 1 / 4 أمام مضيفه لاتسيو. وأسفرت باقي مباريات المرحلة عن فوز فيورنتينا على مضيفه فيرونا 5 / صفر، وأتالانتا على ضيفه ساسولو 2 / 1، وكالياري على ضيفه كروتوني 1 / صفر، وأودينيزي على ضيفه جنوه، وتورينو على مضيفه بينفينتو بالنتيجة ذاتها. وتقدم المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي بهدف لإنتر ميلان من ضربة جزاء في الدقيقة 27 ، احتسبها الحكم بعد الرجوع لتقنية الفيديو ثم أضاف لاعب الوسط الكرواتي الدولي ايفان بيريسيتش الهدف الثاني للفريق قبل ثلاث دقائق من النهاية. وتصدر إيكاردي قائمة هدافي الدوري الإيطالي برصيد خمسة أهداف بعد تسجيل هدفين خلال المباراة التي فاز فيها إنتر على ضيفه فيورنتينا 3 / صفر ثم سجل هدفين أخرين في شباك روما خلال المباراة التي انتهت بفوز إنتر 3 / 1 قبل أن يسجل الهدف الأول للفريق في مباراة اليوم. ورفع إنتر ميلان رصيده إلى تسع نقاط ليحتل المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف يوفنتوس المتصدر والذي تغلب على ضيفه كييفو أمس السبت 3 / صفر. وتعرض سبال الصاعد هذا الموسم لدوري الأضواء، للهزيمة الأولى بعد تعادل وانتصار ليتوقف رصيده عند أربع نقاط في المركز التاسع. وتكبد ميلان هزيمته الأولى في المسابقة هذا الموسم، عقب خسارته 1 / 4 أمام لاتسيو. وتجمد رصيد ميلان، الساعي لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2010 – 2011، عند ست نقاط في المركز السابع، بفارق نقطة خلف لاتسيو، الذي ارتقى للمركز الثالث. وارتدى النجم الدولي شيرو إيموبيلي ثوب الإجادة، بعدما سجل ثلاثة أهداف (هاتريك) لمصلحة لاتسيو، لينصب نفسه بطلا للمباراة دون منازع. وافتتح إيموبيلي التسجيل للاتسيو في الدقيقة 38 من ركلة جزاء، قبل أن يضيف الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 42 و48، فيما أحرز لويس ألبيرتو الهدف الرابع لأصحاب الأرض في الدقيقة 50. في المقابل، أحرز ريكاردو مونتوليفو هدف حفظ ماء الوجه لميلان في الدقيقة 56. وأنهى لاتسيو المباراة بعشرة لاعبين، عقب طرد لاعبه ماركو بارولو في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، بسبب حصوله على الإنذار الثاني. يذكر أن هذا هو الفوز الأول للاتسيو على ميلان في المسابقة منذ 24 يناير عام 2015 كانت المباراة تأجلت لمدة 60 دقيقة لتسهيل دخول الجماهير للملعب الأولمبي، الذي استضاف اللقاء، وسط انهمار غزير للأمطار في العاصمة روما.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً