أسنانكم أهمّ ممّا تعتقدون.. هذا ما تكشفه عنكم!

أسنانكم أهمّ ممّا تعتقدون.. هذا ما تكشفه عنكم!

أسنانكم أهمّ ممّا تعتقدون.. هذا ما تكشفه عنكم!

تصنّف أسنان الإنسان إلى صنفين: الصنف الأوّل يتمثّل بالأسنان “اللّبنية” وهي مكوّنة من 20 سِناً وتستبدل بالصنف الثاني وهي الأسنان الدائمة المكوّنة من 32 سِناً، ويتكون السِن بشكل عام من التاج وهو الجزء المرئي بالفم والمغطى بطبقة المينا (الطبقة الخارجية من السّن) والجذر الموجود داخل عظام الفكّ والمغطى بطبقة السمنت أو الملاط (طبقة ذات لون مائل للصفرة ). إذاً يتكوّن السن من طبقات مرئية وغير مرئية، أمّا المرئية فهي المينا وهو الجزء الأبيض الخارجي الذي يعتبر أصلب مادة في جسم الإنسان، وأما غير المرئي فهو العاج (الطبقة التالية بعد المينا) إذ يعتبر أقلّ صلابة من المينا ويليه لُب السِن الذي يعتبر مركز الإحساس والتغذية للسن إذ يحتوي على الأوعية الدموية والأعصاب. يربط السِن بالعظم مجموعة كبيرة جداً من الأربطة التي لولاها لسقطت أسناننا. الجزء الشيّق في الأسنان أنّها تعتبر مُحدّدة لهوية الشخص وعمره إذ أنّ هناك جزءاً في الطب الشرعي يسمى بطب الأسنان الشرعي. ومن أقدم القصص لاستخدام الأسنان في إثبات حالات الوفاة القصّة التي حدثت عام 49 قبل الميلاد مع أقريبينا والدة الإمبراطور الروماني نيرون حين أمرت بقتل لوليا التي كانت في منافسة معها لتكون زوجة الإمبراطور كلودويس، وبعد قتلها طلبت منهم إحضارها إليها لتتأكّد من وفاتها بنفسها لكنّها لم تكن متيقنة أن منافستها كانت ميتة إلا بعد أن لاحظت التغيّر الواضح في لون أسنانها الأمامية. الأسنان وتحديد عمر الإنسان لكلّ سنٍّ عمر لبزوغه وتنمو أسنان الإنسان في معدل متوسط يساوي 4 ميكرومتر كلّ يوم فإذا عُرفت هذه القاعدة كان بالإمكان تحديد عمر الضحية بشكل تقريبي. الأسنان وتحديد الهوية اتّفق كثير من العلماء على أنّ لكلّ إنسان طبعة لأسنانه تختلف عن طبعة أسنان أي إنسان على كوكب الأرض مثل حجم وترتيب الأسنان والميلان والاستقامة بها. إضافةً إلى ذلك تعتبر بعض الأعراق متّفقة في أشكال أسنانها فمثلاً (الأسنان الأمامية التي تأخذ شكل المجرفة) تعتبر صِفة عِرقية للشعوب الصينية واليابانية والإسكيمو. يعتبر أيضاً لُبّ السنّ مستودع للحمض النووي “DNA” لفترة طويلة جداً إذا لم يتعرّض إلى حرارة عالية تؤدي إلى إتلافه وبناءً على هذا حديثاً اكتشف العلماء أنّ البعض ممّن يقال إنّهم من ضحايا الطاعون الأسود الذي اجتاح أوروبا سنة 1347 م لم يمت بسبب البكتيريا اليرسينية الطاعونية بل ماتوا من أمراض أخرى لا علاقة لها بالطاعون الأسود. الأسنان وتاريخ السجل المرضي للأسنان علاقة كبيرة جداً مع بعض الأمراض والمتلازمات الشائعة كمثال: 1- متلازمة داون (DOWN’S SYNDROME): عادةً المصابون بهذا المرض القواطع العلوية لا تنمو عندهم وإذا نمت تأخذ الشكل المخروطي بأحجام صغيرة. 2- خلل النسيج الأديمي الظاهر (ECTODERMAL DYSPLASIA): عادةً المصابون بهذا المرض تأخذ أسنانهم الأمامية شكل الوتد. 3- متلازمة جاردنر (GARDNER’S SYNDROME): عادةً المصابون بهذا المرض يكون لديهم أسنان زائدة عن الحد الطبيعي. (مجموعة نون العلمية)
أسنانكم أهمّ ممّا تعتقدون.. هذا ما تكشفه عنكم!

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً