مصادر : “خلية العجوزة” التكفيرية تابعة لـ “ولاية القاهرة”

مصادر : “خلية العجوزة” التكفيرية تابعة لـ “ولاية القاهرة”

كشفت مصادر أمنية، أن عناصر خلية “العجوزة” التكفيرية، تابعين لما يعرف بـ “ولاية القاهرة”، أحد الكيانات المسلحة الموالية لتنظيم “داعش”، وأن قطاع الأمن الوطني تمكن من الوصول لاختباء عناصر هذه الخلية، في أحد المناطق القريبة من حي العجوزة، بمحافظة الجيزة. وأشارت المصادر الأمنية ، إلى أن المعلومات التي وصلت لقطاع الأمن الوطني، أكدت قيام هذه الخلية بالتجهيز لعملية مسلحة داخل نطاق محافظة القاهرة الكبرى، في ذكرى أحداث 11 سبتمبر (أيلول)، في محاولة لتكبيد الدولة المصرية الكثير من الخسائر خلال المرحلة المقبلة.وأضافت المصادر الامنية، أن أحد عناصر خلية “العجوزة” التكفيرية، التي قتلت خلال تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بالعجوزة، صباح اليوم الأحد، حاول تفجير نفسه بحزام ناسف، وأن ضباط العمليات الخاصة تمكنوا من التعامل معه مما أسفر عن مقتله مع 9 عناصر إرهابية أخرى.وأوضحت المصادر الأمنية، أن عناصر خلية “العجوزة” التكفيرية، رشقوا قوات الأمن بـ 3 قنابل يدوية أثناء محاولة اقتحام مسكنهم، مما أسفر عن إصابة 5 من ضباط الأمن الوطني وضباط العمليات الخاصة، حيث تم نقلهم إلى مستشفي الشرطة بالعجوزة.وأكدت المصادر الأمنية، أن العناصر التكفيرية اعتلوا سطح العقار الكائن بمنطقة مصنع الإسفنج الواقع في دائرة قسم شرطة العجوزة، وتبادلوا إطلاق النار مع القوة الأمنية، مما أسفر عن مقتل 9 من العناصر التكفيرية.وأفادت المصادر الأمنية، أنه تم التحفظ على كاميرات المراقبة المحيطة بموقع الحادث تمهيدا لتفريغها والوقوف على أية معلومات جديدة لمعرفة باقي عناصر الخلية التكفيرية.كانت معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلي المصرية، عن تواجد عدد من العناصر التكفيرية، داخل شقة سكنية بمنطقة قريبة لحي العجوزة بمحافظة الجيزة، فتوجهت قوة أمنية إلى مكان الشقة، وفور وصولهم قام الإرهابيون بتفجير قنبلة أسفرت عن مقتل عدد كبير منهم وإصابة عدد من رجال الشرطة.وتقوم أجهزة الأمن بتمشيط المكان، وفرض كردونات أمنية بمداخل ومخارج الجيزة لضبط باقي العناصرالتكفيرية. مزيد من الأخبار

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً