الهند تدعو ميانمار إلى ضبط النفس في أزمة الروهينغا

الهند تدعو ميانمار إلى ضبط النفس في أزمة الروهينغا

دعت الهند ميانمار إلى ممارسة ضبط النفس في ولاية راخين حيث تخوض قوات الأمن معارك مع متمردين من الروهينغا، ما أجبر مئات الآلاف من مدنيي الروهينغا إلى الفرار إلى الجارة بنغلاديش. وأعربت وزارة الشؤون الخارجية الهندية عن “قلقها البالغ” من الوضع، وحثت حكومة ميانمار على التركيز على رعاية السكان المدنيين.وقالت الوزارة في بيان: “الهند لا تزال تشعر بقلق بالغ إزاء الوضع في ولاية راخين بميانمار وتدفق اللاجئين من تلك المنطقة”.وأضافت “ندعو إلى التعامل مع الوضع في ولاية راخين بضبط النفس والرشد، والتركيز على رعاية السكان المدنيين”.وشددت على ضرورة “إنهاء العنف وعودة الأمور إلى طبيعتها بسرعة”.واختتم رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مؤخراً زيارة إلى ميانمار، أجرى خلالها محادثات حول الوضع مع قيادات الدولة، ومن بينهم أون سان سو تشي. مزيد من الأخبار

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً