اكتشف.. ماذا يخبرك لون البلغم عن صحتك

اكتشف.. ماذا يخبرك لون البلغم عن صحتك

يعتبر البلغم من المفرزات التي تتكون في منطقة الصدر والتي تكون غالباً بكميات صغيرة، إلا أن الجسم يفرز البلغم بكميات كبيرة عند الإصابة بنزلات البرد أو عندالإصابة ببعض الأمراض والمشاكل الصحية الأخرى. ويختلف لون البلغم بين الأصفر والأخضر والأسود أو الشفاف، ولكن لكل لون دلالته على صحة الجسم وهي: البلغم الأخضر أو الأصفر يدل لون البلغم أخضر أو أصفر فإن ذلك يدل على وجود عدوى كونه بأتب من الكريات البيضاء،وغالباً ما يكون اللون مائل إلى الأصفر في بداية الإصابة بالمرض ومن ثم يصبح أخضر وقد يتغير بحسب تطور المرض، ويعتبر دلالة على الإصابة بأحد هذه الأمراض: التهاب الشعيبات الهوائية. التهاب الرئة. التهاب الجيوب الأنفية. التليف الكيسي. 5 أسباب لرائحة الفم الكريهة غير الأمراض التنفسية البلغم البني يكون البلغم ذو اللون البني نتاج عن تجمع دم قديم في أغلب الأحيان، وقد يظهر بعد ملاحظة وجود بلغم أحمر أو زهري اللون، ومن أهم الأمراض التي يدل عليها هذا اللون: الإلتهاب الرئوي الجرثومي. التهاب الشعب الهوائية البكتيرية. تغبّر الرئة. خرّاج الرئة. لماذا يحافظ بعض المدخنين على رئتين صحيتين؟ البلغم الأبيض يدل خروج البلغم الأبيض على الإصابة بأحد الأمراض التالية: التهاب الشعب الهوائية الفيروسي. ارتجاع المرئ المعدي. الإنسداد الرئوي المزمن. فشل القلب الإحتقاني. البلغم الأسود يعاني غالبية المدخنين من خروج البلغم باللون الأسود وذلك بسبب استنشاق كميات كبيرة من غبار الفحم، وقد يكون نتيجة الإصابة بعدوى فطرية تحتاج إلى عناية طبية. ومن أبرز الأمراض التي يدل عليها البلغم الأسود: التدخين. تغبّر الرئة. عدوى فطرية. كيف تحصل على الاسترخاء بواسطة التنفس؟.. إليك أبسط الطرق البلغم الشفاف ينتج الجسم كميات محددة من البلغم الشفاف فهو يعد من الإفرازات الطبيعية للجسم، وقد تزداد كميته عندما يحاول الجسم محاربة الفيروسات أو الأجسام المهيجة. وقد يكون ازدياد كميته بسبب: التهاب الأنف التحسسي. التهاب الشعب الهوائية الفيروسي. الإلتهاب الرئوي الفيروسي. البلغم ذو اللون الأحمر أو الزهري يعتبر من أخطر أنواع البلغم التي يجب مراجعة الطبيب على الفور بعد ملاحظة خروجها، حيث يدل البلغم الأحمر أو الزهري على خروج الدم من داخل الجسم بسبب وجود: التهاب رئوي حاد. مرض السل. الإنسداد الرئوي. فشل القلب الإحتقاني. سرطان الرئة. قل وداعاً للبلغم مع هذه الخطوات البسيطة: على الرغم من أن البلغم يعتبر من الإفرازات الطبيعية للجسم، إلا أنه يجب زيارة الطبيب في حال كان البلغم من اللون الأحمر أو الزهري أو الأسود، أما إذا كان ذو لون أصفر أو أخضر أو شفاف يمكن الانتظار عدة أسابيع ولكن إذا استمرت الأعراض يجب التوجه إلى الطبيب. ويمكن التخفيف من كثرة إفراز البلغم من خلال تناول المضادات الحيوية أو الأدوية الموصوفة من الطبيب، أو عبر الغرغرة بالماء والملح، والحافظ على رطوبة المنزل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً