19 برنامجاً للدكتوراه و37 للماجستير في جامعة الشارقة

19 برنامجاً للدكتوراه و37 للماجستير في جامعة الشارقة

حميد مجول كشف الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، أنه مع نهاية شهر أغسطس المقبل 2018 سيتم اعتماد 19 برنامجاً للدكتوراه و37 برنامجاً لدرجة الماجستير، موضحاً أن لدى الجامعة 10 برامج دكتوراه و20 برنامج ماجستير حالياً، وأن إجمالي عدد الذين تقدموا للالتحاق بالجامعة 10 آلاف، ومن تم قبولهم وصل إلى 3500 طالب وطالبة معتمدين على اختيار النخبة. وكشف عن بدء الإجراءات لتأسيس كلية للعلوم السياسية عملاً بتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة الرئيس الأعلى للجامعة، مشيرا إلى أنهم يسعون لتطوير برنامج العلاقات الدولية القائم لديهم باعتباره قاعدة للكلية التي ستشهد النور قريباً وجار الإعداد لها. وعبر الدكتور حميد مجول النعيمي عن فخره بسبب زيادة عدد المواطنين في برامج الدراسات العليا، مشيرا إلى أن العدد يصل إلى 65% فيما يصل بالنسبة لدرجة البكالوريوس إلى حوالي 45%، لافتا إلى أن الطلبة يلتحقون في تخصصات نوعية وهامة مثل الطب، حيث يصل عدد المواطنين في برنامج كلية الطب هذا العام ما بين 35 -40 بالمائة، وكذلك إقبالهم على تخصصات تخدم المجتمعات مثل التخصصات العلمية والهندسية وإدارة الأعمال. وأوضح أن أكثر من 101 جنسية مختلفة للطلبة يدرسون تحت لواء الجامعة والمنح بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة. وذكر أن الجامعة شهدت قفزات نوعية خلال عشرين عاماً، وباتت واحدة من الجامعات ذات السمعة العلمية المشهود لها. وأفاد أن لديهم طلبة حصلوا على منح يستكملون إجراءات القبول للدراسات العليا، وأن هناك دفعة أخرى جار العمل على اعتماد الأسماء فيها، موضحاً أن لديهم اتفاقية جار العمل عليها بالاتفاق مع دائرة الموارد البشرية لطرح دبلوم الموارد البشرية بشكل أكاديمي مهني، موضحا أن برنامج الدكتوراه في اللغة العربية الذي تم اعتماده سيتم قبول الطلبة وبدء الدراسة فيه أغسطس المقبل من العام 2018. وأوضح الدكتور النعيمي أن الجامعة تشهد توسعات نوعية مستمرة عملاً بتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة الرئيس الأعلى للجامعة، حيث أمر قبل عام ببناء مباني المختبرات والدراسات العليا ومعاهد البحث العلمي، وهي مبان كبيرة مقسمة إلى مختبرات للبحث العلمي وأخرى للطلبة مع قاعات للدراسات وقاعات اجتماعات لطلبة الدراسات العليا ومكاتب للطلبة الذين يشتركون بالبحث العلمي، وسيتم الانتهاء من الأعمال الإنشائية واستلامها سبتمبر العام المقبل، وتحدث عن مبنى جديد هو امتداد لكلية الفنون ينتهي العمل فيه في يناير المقبل أو قبل بحيث يشمل توسعة في القاعات والاستوديوهات، ومستقبلاً ستشهد مرافق الجامعة توسعاً في المختبرات المركزية. وتحدث عن موافقة مجلس الأمناء على طرح الدكتوراه في إدارة الأعمال، موضحاً أن الملف حاليا جاهز وسيتم إرساله للتعليم العالي ليتم إرسال لجنة لتقييم البرنامج لإعطاء الاعتماد الأكاديمي الأولي، وبحسب خبرتنا مع إجراءات الاعتماد خلال الأشهر الستة سنحصل على الاعتماد وسيتم طرح البرنامج في أغطس العام المقبل، وهو ضمن برامج العام المقبل مثل دكتوراه طب الأسنان الذي أيضا نستعد لأخذ الاعتماد لطرحه عام 2019.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً