شباب الأهلي- دبي يعود إلى بطولة آسيا

شباب الأهلي- دبي يعود إلى بطولة آسيا

كانت كرة السلة الإماراتية في موقف لا يحسد عليه في الأيام الأخيرة، عندما قررت اللجنة العليا لنادي شباب الأهلي- دبي الاعتذار عن عدم المشاركة في البطولة الآسيوية القادمة، التي ستقام في الصين خلال العام الحالي لأسباب إدارية ورياضية، وكان النادي أبلغ اتحاد كرة السلة قبل ثلاثة شهور بموافقته على المشاركة في البطولة القارية، بوصفه بطلاً للخليج في السنوات الثلاث الأخيرة. لكنه عاد قبل أسبوع واعتذر عن البطولة ليضع سلة الإمارات في موقف صعب للغاية، لأنه في حال التمسك بقراره وانتهاء المهلة المحددة من قبل الاتحاد الآسيوي، فإن الأخير سيوقع عقوبة قاسية على النادي والاتحاد الإماراتي، تمتد للإيقاف سنتين، إلى جانب دفع غرامة مالية قدرها 170 ألف يورو، أي ما يعادل 650 ألف درهم تقريباً كما حدث للكويت من قبل. تحركات سريعة وإزاء هذه التطورات تحرك اللواء«م» إسماعيل القرقاوي رئيس اتحاد كرة السلة، وأجرى اتصالات مكثفة مع المسؤولين بالنادي، لمعرفة دوافع القرار المفاجئ، والوصول إلى حل سريع قبل انتهاء المهلة المحددة «الخميس الماضي»، وتعقد الموقف عندما تم إبلاغ القرقاوي بعدم وجود حل قريب للأزمة، الأمر الذي دفعه إلى التحرك بسرعة لإيجاد الحلول الملائمة، وبالفعل نجحت تحركاته في تأمين نفقات المشاركة عن طريق شخصية كبيرة. حل المشكلة واجتمع مع لاعبي شباب الأهلي الأسبوع الماضي، ليبلغهم بتوفير ممول لمشاركتهم الآسيوية، والتأكيد على أن اللجنة العليا لإدارة النادي بقيادة خليفة سعيد سليمان، حريصة على حل كل المشاكل العالقة، متمنياً للفريق كل النجاح والتوفيق في مهمته الآسيوية، ومؤكداً لهم أن الفريق قادر على المنافسة والحصول على اللقب الآسيوي، بعد النتائج المشرفة والمستوى المميز الذي ظهر عليه في البطولة القارية العام الماضي. آملاً أن تتكرر تلك النتائج في البطولة القادمة، وبدورهم قدم اللاعبون الشكر للقرقاوي على جهوده، ودوره بدعم كرة السلة الإماراتية بصفة خاصة، والسلة العربية بصفة عامة، وعبروا عن موافقتهم بالمشاركة، حيث تم إبلاغ اتحاد كرة السلة بتلك الموافقة الأربعاء «قبل يوم واحد من نهاية الموعد المقرر».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً