27 زورقاً تشعل الإثارة في مونديال فورمولا2

27 زورقاً تشعل الإثارة في مونديال فورمولا2

بطموح الفوز تدخل زوارق فريق أبوظبي اليوم منافسات السباق الرئيسي، للجولة الرابعة من بطولة العالم لزوارق الفورمولا2 والتي تقام في مدينة كامبيوني الإيطالية، طمعاً في تحقيق لقب الجولة والبقاء في صدارة الترتيب العام للبطولة. وخاصة من خلال زورق أبوظبي 35 بقيادة راشد القمزي، والذي يتصدر البطولة حاليا برصيد 32 نقطة في المقدمة، ويشارك إلى جانب القمزي أيضاً المتسابق محمد المحيربي قائد زورق أبوظبي 36، في حضور إماراتي قوي يعززه تصدر الفريق للبطولة قبل انطلاق المنافسة. ويشارك في منافسات السباق الرئيسي للجولة اليوم 27 زورقاً، في رقم كبير وحضور قوي للمشاركين عبر المنافسة، وبالرغم من أن الرقم عال جداً من ناحية المشاركين، إلا أنه سبق خلال الموسم الحالي أن وصل العدد إلى أكثر من ذلك، وعبر الجولة الثانية والتي كان من المقرر أن تقام في مدينة أنترويب البلجيكية، حيث وصل عدد المشاركين إلى ثلاثين زورقاً، ولكن بسبب العاصفة التي هبت فجأة تم إلغاء السباق قبل إقامته بساعات فقط. تقليص المشاركة وبالرغم من حضور الزوارق السبعة والعشرين، إلا أنه وحسب قرار اللجنة المنظمة للسباق، فسيتم مشاركة عشرين زورقاً فقط في السباق الرئيسي اليوم، حيث تم في وقت متأخر بالأمس إقامة تصفيات بين الزوارق كافة، من أجل استبعاد سبعة زوارق من السباق. وبالتالي سيكون الجهد مضاعفاً بين كافة المشاركين، من أجل البقاء ضمن دائرة الزوارق المشاركة في الحدث، وكانت الجولة الماضية والتي أقيمت في النرويج وفي مدينة تونسبرج، قد شهدت رقماً أقل من هذه الجولة بقرار اللجنة المنظمة مشاركة ستة عشر زورقاً فقط في السباق. نقطة تحول ويشكل سباق اليوم نقطة تحول كبيرة في مشوار المنافسة على لقب البطولة، خاصة أنها قد تكون الجولة ما قبل الأخيرة، في حال عدم اعتماد اللجنة المنظمة لسباق سادس خلال الموسم الحالي، وستكون جولة رابيدورو في البرتغال هي ختام الموسم في أكتوبر المقبل، وتدخل زوارق أبوظبي المنافسة اليوم بخطة واستراتيجية قوية، من أجل تحقيق الفوز والاستمرار في الصدارة. حيث أكد سالم الرميثي رئيس بعثة الفريق، تكامل وتوافر كل العناصر لتحقيق الفوز وصعود المنصة اليوم، وقال: حرصنا على أن نقدم التوجيه للمتسابقين بأهمية الحفاظ على مراكزهم وإنهاء السباق في مركز يضمن لهم الحصول على رصيد جيد من النقاط، التوجيهات بالنسبة للمحيربي هي إكمال السباق ضمن الأوائل العشرة بحكم قدرات زورقه الحالية، بينما ننتظر من القمزي الصغير أن يكون أحد الثلاثة الأوائل إن لم يكن الأول في السباق. ويأتي مسار سباق اليوم على بحيرة لوجانو ليكون بشكل طولي على امتداد البحيرة لتتوزع من خلاله البوابات الهوائية بشكل شبه مستطيل، ووضعت اللجنة المنظمة المسار على أربع بوابات هوائية يكون الالتفاف من خارج على ثلاث منها، فيما يكون الالتفاف إلى الداخل في واحدة فقط، وتبلغ المسافة الإجمالية لمسافة المسار 1370 متراً. بينما تبلغ المسافة الأطول بين بوابتين 650 متراً، وبهذه المسافة فإن مسار سباق كامبيوني يعد قصيراً نوعاً ما، خاصة لو علمنا أن لهذه الزوارق سرعات عالية تبلغ 180 كيلو متراً في الساعة، ومع وجود عشرين زورقاً في المسار الحالي، فإنه قد يكون من الصعب جداً أن يكون هناك استطاعة بأن تصل الزوارق إلى سرعاتها القصوى، سوى في تلك المسافة ما بين البوابتين رقم 1 و2 والتي تعد أطول مسافة بـ650 متراً. بداية المنافسات وتبدأ المنافسات اليوم في تمام الثامنة صباحاً بفتح معسكر الزوارق، وبدء توافد الأجهزة الفنية التي ستقوم بإعداد وتجهيز الزوارق من أجل المنافسات اللاحقة، وفي تمام التاسعة والربع ينطلق الاجتماع التنويري الخاص للمتسابقين وتنويرهم بأهم مفردات مسار السباق اليوم والقوانين المفروضة، بالإضافة إلى أهم التجاوزات التي يتوجب على المتسابقين عدم تجاوزها، وفي تمام الثانية والنصف تنطلق منافسات السباق الرئيسي للجولة وختام تفاصيل أحداث اللقاء الثاني للبطولة. تحقيق أكد راشد القمزي متسابق زورق أبوظبي 35، والمتصدر للترتيب العام حالياً أنه سيحارب من أجل تحقيق النصر والفوز في هذه الجولة، لكي يبقى مستمراً في الصدارة، ويظل في المقدمة مع نهاية هذه الجولة. وأشار إلى أن مسار سباق كامبيوني مسجل لديه وبشكل جيد، خاصة أنه شارك هنا في الموسم الماضي، وأيضاً خاض تجارب مسبقة على نفس المسار، وقال: وصلت إلى مرحلة مهمة جداً في المنافسة ويجب أن أكون ضمن الأوائل في سباق اليوم. صحيح أن طموحي هو المركز الأول بكل تأكيد ولكن سأنفذ توجيهات إدارة الفريق بأن أحافظ على مركزي في حال كنت أحد الثلاثة الأوائل وعدم المجازفة لكيلا أخسر أي نقاط، أجواء السباق ملائمة اليوم من كافة النواحي وأتوقع بإذن الله أن يكون لي كلمة قوية عبر المنافسة. اختبار صعب يستعد المتسابق محمد المحيربي لقيادة زورقه 36، ويأمل أن يكون صاحب أحد المراكز الأولى بالرغم من أن زورقه مخصص لسباقات الـ24 ساعة بالدرجة الأولى، حيث لا يزال في انتظار انتهاء زورقه الجديد والذي لم يتحدد موعد انتهائه بعد. وعن السباق اليوم يقول: سيكون اختباراً صعباً وتحدياً في المنافسة القوية، خاصة أن هناك أكثر من زورق ينشد الفوز من أجل البقاء في دائرة المنافسة على اللقب العام، ولكن أتطلع إلى تحقيق طموحاتي الخاصة وأن أصل لأفضل مستوى من خلال الزورق الحالي. وأكد المحيربي أنه يرغب وبشدة في الفوز ولكن قلبه مع زميله القمزي وبقوة، من أجل أن يحقق لقب الجولة، حيث إنه في الصدارة ويمتلك فرصة ذهبية للفوز باللقب العام هذا الموسم وقال: أريد الفوز نعم وأرغب في الوقت ذاته أن يحقق القمزي لقب الجولة أو أحد المراكز الأولى، فهو يحمل طموحات الإمارات وآمالها في المنافسة بحكم أنه في الصدارة حالياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً