ميركل تنتقد “حملات الإزعاج اليمينية”

ميركل تنتقد "حملات الإزعاج اليمينية"

ميركل تنتقد “حملات الإزعاج اليمينية”

انتقدت المستشارة الألمانية اليوم السبت، حملات العداء والإزعاج التي يمارسها اليمين المتطرف خلال المعركة الانتخابية الحالية، ودعت الأحزاب السياسية إلى الدفاع عن نفسها وإظهار حضورها. وقالت ميركل مساء اليوم السبت في مقر “فيديدفجوجل” وهو المقر الانتخابي لحزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي في برلين: “عليكم أن تذهبوا للأماكن التي يتشجع الناس فيذهبون إليها ويواجهون مثل هذا الإزعاج”.وأضافت ميركل: “لابد أن يظهر السياسيون في تلك الأماكن راياتهم”، مشيرة إلى أنها تقابل في الوقت الراهن وخلال اللقاءات الانتخابية الكثير “من أنصار حزب البديل الألماني وحزب القوميين الألمان (النازيين الجدد) الذين جاؤوا بهدف إزعاج الآخرين خلال استماعهم للخطب الانتخابية”.وأكدت ميركل على أن هذا المسلك لا علاقة له بالتسامح، مضيفة أن “هذا نوع من عدم التسامح الذي يمكن وصفه بأنه شديد السوء”.كانت ميركل استقبلت أمس الجمعة خلال ملتقى انتخابي في منطقة فوربومرن من جانب متظاهرين يمينيين منهم أنصار للحزب القومي النازي وحزب البديل من أجل ألمانيا بالصفير وصيحات الاستهجان.كما رشقت سيارتها بحبات الطماطم خلال دخولها إلى مقر اللقاء. مزيد من الأخبار
ميركل تنتقد "حملات الإزعاج اليمينية"

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً