7 أطعمة إحذري من تسخينها… والسبب؟

7 أطعمة إحذري من تسخينها… والسبب؟

يحذّر الأطبّاء من بعض العادات الغذائيّة التي اعتدنا عليها ونراها طبيعيّة جداً، بينما هي خطرة للغاية. في هذا المقال من صحتي، سنعدّد لكِ بعض الأطعمة التي تتحوّل إلى أطعمةٍ سامّةٍ إذا أعدتِ تسخينها.   قد تسبّب هذه الأطعمة لكِ ولأفراد أسرتكِ العديد من الأمراض الخاصة بالجهاز الهضمي، وقد تكون ضارّةً، وبعضها يكون سامّاً ومسرطناً في الوقت ذاته؛ إليكِ في ما يلي أبرز هذه الأطعمة:   – السبانخ   يحتوي السبانخ على نسبة عالية جداً من مادّة النترات، وعند القيام بإعادة تسخينه من جديد يتمّ تحويل النترات إلى نتريت مسرطنٍ لجسدكِ.   – البيض   سواء كان مقلياً أو مسلوقاً، فهو من أكثر الأطعمة التي يحذر الأطبّاء من إعادة تسخينها من جديد؛ وذلك لأنّها تصبح ضارّة جداً وقد تسبّب التسمّم.   – الدّجاج:   يحتوي على البروتينات التي تتغيّر في تركيبها الكيميائي إذا أعدتِ تسخينها في اليوم التالي، وتسبّب مشاكل في الهضم. تجدر الإشارة إلى انّ الدّجاج يختلف عن اللحم في هذه الأمور، لأنّه يحتوي على كمّية بروتينات أكثر من اللحم، وإذا ما اقتضى الأمر ان تقومي بإعادة تسخين الدجاج في اليوم التالي، فعليكِ القيام بتسخينه على درجة حرارةٍ منخفضةٍ.   – الفطر   يجب أن تتناوليه مباشرةً بعد طبخه، ويُفضّل ألا تعيدي تسخينه بأيّ حالٍ من الأحوال. وإذا ما تناولتِه في اليوم التّالي من الأفضل ان تأكليه بارداً. إذ انّ الفطر المُعاد تسخينه يسبّب مشاكل في المعدة والهضم وقد يتسبّب في مشاكل في القلب.   – الكرفس   لا يجب إعادة تسخين الوصفات التي تحتوي على الكرفس؛ وذلك لأنّه يحتوي على أملاح نترات والتي بعد إعادة تسخينها تتحوّل إلى أملاح نتريت. وكما هي حال السبانخ، فقد تتحوّل هذه الأملاح إلى موادٍ مسرطنة.   – البنجر:   يُعتبر من الأطعمة التي يُفضّل أن تتناوليها طازجةً، ولكن إذا قمت بطبخه فعليكِ عدم إعادة تسخينه لأنّه يصبح ضاراً جداً لجسمكِ.   – البطاطا:   تُعدّ من الأطعمة المفيدة جداً لاحتوائها على النّشويات التي تمدّ جسمكِ بالطّاقة، ولكن إذا قمتِ بطهي البطاطا فعليكِ ان تتناوليها في اليوم نفسه ولا تعيدي تسخينها في اليوم التالي أبداً خصوصاً إذا كانت مقليّة في الزيت. فالأطعمة المقليّة تصبح ضارّةً جداً لجسمكِ إذا قمتِ بإعادة تسخينها في اليوم التالي.   هذه الأطعمة السّبعة حاولي ان تتناوليها في اليوم ذاته من أجل تجنّب إعادة تسخينها، من أجل الحفاظ على صحّتكِ وصحّة كلّ فردٍ من أسرتكِ.   اقرأوا المزيد عن العادات الغذائية على هذه الروابط:  

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً