خبراء: قطر تماطل وحل الأزمة في الرياض

خبراء: قطر تماطل وحل الأزمة في الرياض

خبراء: قطر تماطل وحل الأزمة في الرياض

أكد خبيران استراتيجي وأمني أن دولة قطر تلعب على وتر إضاعة الوقت والاستنجاد بالدول الخارجية لحل أزمتها مع دول المقاطعة التي قامت بحماية مصالحها بشكل قانوني وسيادي، وتستخدم ذات السياسة التي تستخدمها حليفتها إسرائيل لتمييع القضية الفلسطينية وعدم الجلوس للتفاوض واستخدام لعبة الوقت. فعلى الرغم من تأكيدات أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قدرة وحكمة القادة ورؤساء دول مجلس التعاون على تجاوز الأزمة، وأن قطر مستعدة لتلبية المطالب الـ13 ولقاء الجميع على طاولة مشتركة فيما يتعلق بالخلافات مع الأطراف الخليجية، إلا ان بيان دول المقاطعة الأربع وضع النقاط على الحروف بالتأكيد على أن الحوار حول تنفيذ المطالب يجب ألا يسبقه أي شروط، وهي التي وضعها وزير خارجية قطر عندما أكد رفض قطر للحوار إلا برفع إجراءات المقاطعة التي اتخذتها الدول الأربع، وفقاً لصحيفة الرياض السعودية. وأكدت دول المقاطعة أن الشروط المسبقة التي وضعتها قطر تؤكد عدم جديتها في الحوار ومكافحة الإرهاب وعدم التدخل في الشأن الداخلي للدول.وقال الباحث في الشؤون الأمنية والقضايا الفكرية ومكافحة الإرهاب والخبير الاستراتيجي الدكتور محمد الهدلاء، إن قطر ليست جادة ولا زالت تلعب على وتر الوقت، وتراوغ ومن تابع حديث وزير خارجيتها حول اللقاء الذي جمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، يتأكد أنها لا زالت تبحث عن مخرج وحل، لكن ليس عبر تنفيذ المطالب، وإنما ما زالت تعول على الوساطات الدولية للتدخل لرفع المقاطعة.وأضاف “قطر تبحث عن حل خارج الرياض، وهي تعرف أن الحل لن يكون إلا في الرياض، حتى لو استعانت بكل الدول الخارجية”، مؤكداً أن دول المقاطعة لن تنخدع بهذه الموافقة الشكلية قبل تنفيذ المطالب جميعاً دون قيد أو شرط، فالمملكة والدول المقاطعة استفادت من تهرب قطر وتملصها من اتفاقياتها السابقة وآخرها اتفاقيات الرياض عام 2014.وأضاف “من يتابع البوق الإعلامي قناة الجزيرة يجدها تروج لمزاعم وادعاءات غير صحيحة عن الدول الأربع، وهذا الطبع لن يتغير إلا بالحزم عبر إجبارها على الموافقة على كامل الشروط”.بدوره، أكد الخبير الأمني اللواء الركن مستور الاحمري الرأي، وقال إن قطر تراهن على الوقت لكسب تأييد إقليمي ودولي للوصول إلى حل يرضي الدول الأربع ويضمن عدم السيطرة على سياسات الدوحة بشكل كامل، مبيناً أن قطر ترى أن المطالب تمس سيادتها، ولن تنفذها.وقال الأحمري: “الحل موجود في الرياض فقط واللعب على وتر التمسكن والاستضعاف والحصار هي سياسة اللعب في الوقت”. مزيد من الأخبار
خبراء: قطر تماطل وحل الأزمة في الرياض

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً