طاهٍ يدفع حياته ثمن مغازلة زوجة زميله هاتفياً

طاهٍ يدفع حياته ثمن مغازلة زوجة زميله هاتفياً

المتهم سمع المحادثة فطعن صديقه بسكين حتى الموت طاهٍ يدفع حياته ثمن مغازلة زوجة زميله هاتفياً قضت محكمة الجنايات في دبي، بالسجن المؤبد على طاهٍ (شيف) آسيوي طعن زميله حتى الموت، عندما اكتشف أنه يتحدث مع زوجته ويغازلها هاتفياً. وأفادت تحقيقات النيابة العامة بأن الواقعة حدثت في شهر ديسمبر الماضي، حين كان المتهم يُعد شاياً في المطعم الذي يعمل فيه بمنطقة الممزر، ولاحظ أن زميله من جنسيته نفسها يتحدث في الهاتف، ثم فوجئ بأن زوجته على الطرف الآخر، فالتقط سكيناً من المطبخ ثم وجه إليه طعنات متتالية. وذكر شاهد آسيوي يعمل طاهياً أنه كان على بعد متر واحد من الواقعة، وكانت الأمور على ما يرام بينهما ولم يحدث حتى جدال أو شجار في البداية إلى أن سمع المتهم اسمه يتكرر ثلاث مرات في المكالمة فأدرك أن زوجته هي التي تتحدث مع المجني عليه، فالتقط سكيناً، وأمسك المجني عليه من قميصه ثم طعنه في رقبته ثلاث مرات، ثم رمى السكين وفر هارباً من المكان. وأضاف الشاهد أن «المتهم استطاع الوصول إلى الطابق الأرضي من المركز التجاري الذي يوجد فيه المطعم، لكن استطعنا ملاحقته وخاطبنا أمن المركز إلى أن تم القبض عليه». وذكر حارس بأمن المركز التجاري، أنه شاهد شخصاً يجري ووراءه عدد من الأشخاص يهتفون للإمساك به، فقبضت عليه وأخذته إلى غرفة الأمن ثم اتصلت بالشرطة. وقال شاهد من شرطة دبي، إن المتهم كان في حالة صدمة حين تم ضبطه ويبكي بحرارة، مبرراً جريمته بأن المجني عليه كان يتحدث بطريقة سيئة عنه مع زوجته. وأنكر المتهم أمام هيئة المحكمة تعمده قتل المجني عليه، مشيراً إلى أن الأخير هو الذي هاجمه أولاً بملعقة، فاضطر إلى طعنه من باب الدفاع عن النفس، وقررت المحكمة إدانته وقضت عليه بالسجن المؤبد مع الإبعاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً