خرافات تُفسد عليك فوائد التمرينات الرياضية!

خرافات تُفسد عليك فوائد التمرينات الرياضية!

هناك الكثير من الخرافات والمعتقدات حول اللياقة البدنية، لكن كما هو الحال في كل شيء فإن إجماع الكثيرين على شيء خاطئ لا يجعله صحيحاً، ولذلك جلبنا لك من مجلة “ومين هيلث” 4 خرافات عليك التوقف عن تصديقها:1. تمرينات التمدد تمنع الإصابة ربما تكون هذه إحدى أكبر الخرافات في عالم الرياضة، فقد يبدو تمديد الأوتار قبل الركض منطقياً، إلا أن الدراسات تُظهر أنه لا يعود عليك بتأثير إيجابي. ووجدت دراسة أُجريت العام 2011 من قِبل الأكاديمية الأميركية لجراحي العظام أن التمدد قبل الركض لا يؤثر على نسبة الإصابات. كما أوضح الخبير “تاناكا” أنه عليك تجنب تمرينات التمدد قبل الركض أو أداء تمرينات شاقة؛ لأن هذا من شأنه أن يضعف أداءك. 2. الركض على سطح لين أفضل من المعتقدات الشائعة الخاطئة أن الركض على سطح لين أفضل للمفاصل، ولكن الخبراء يوضحون أن الركض على الأسطح اللينة أخطر؛ لأنها عادة ما تكون غير مستوية مقارنة بالأسفلت على سبيل المثال، ما قد يؤدي إلى السقوط والتواء الكاحل. 3. يمكنك حرق المزيد من السعرات الحرارية في الطقس الحار كشف الخبراء أن الركض لمسافة طولها 3 أميال في الطقس الحار تحرق تقريباً نفس السعرات الحرارية في الطقس البارد. وذلك يعود إلى أنك تقوم بنفس المجهود، بل وقد يعود عليك التمرين في الحر بالضرر، حيث إن بذل الجهد لفترة طويلة من الزمن في الحر يؤدي إلى انحراف القلب والأوعية الدموية، مما يسبب زيادة التعرق وارتفاع معدل ضربات القلب. 4. الماء كاف لترطيب جسمك أثناء أداء كل التمرينات يقول تاناكا: “إن الأمر يتوقف على طول جلسة التمرين. فالركض لمسافة ميل مثلاً لا يتطلب سوى المياه، ولكن الأنشطة الشاقة مثل ركض المارثون تتطلب إضافة بعض الأملاح المعدنية والإلكترولايت. فالعرق الزائد المرتبط ببذل مجهود شاق بهذا الشكل يخفض مستويات الملح والإلكتروولايت في الجسم، ما قد يؤدي إلى نقص الصوديوم في الدم. (فوشيا)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً