قنصلية الإمارات في هيوستن تدعو المواطنين إلى الحيطة والحذر من”إعصار كبير”

قنصلية الإمارات في هيوستن تدعو المواطنين إلى الحيطة والحذر من”إعصار كبير”

أصدرت قنصلية الامارات في هيوستن تحذيراً للمواطنين من العاصفة الاستوائية هارفي. وأكدت على جميع مواطني الدولة المتواجدين في ولاية تكساس ، ولويزيانا والمناطق المحيطة أخذ الحيطة والحذر ومراقبة الأحوال الجوية من يوم الجمعة وحتى منتصف الأسبوع المقبل، حيث  من المتوقع أن تتحول العاصفة الاستوائية هارفي إلى إعصار مصحوب برياح و مستويات عالية من الأمطار تؤدي إلى فيضانات شديدة في المناطق التي سوف يضربها وخصوصا في تكساس. وترجو  القنصلية منهم متابعة آأخر المستجدات على محطات الآخبار و الطقس المحلية و الالتزام الصارم بالتحذيرات الرسمية الصادرة عن السلطات المحلية في مناطقهم، وفي حالة الطوارئ يرجى الاتصال بالرقم 911 أو أي هاتف طوارئ مخصص لهذا الغرض في مناطقهم، أو الاتصال على رقم هاتف القنصلية المخصص للطوارئ ‏ 713-502-0206 ولمتابعة آخر التطورات بالاعصار هارفي يرجى زيارة الموقع: http://www.nhc.noaa.gov وقد أصدرت مدن عدة بولاية تكساس أمس الخميس أوامر بالإخلاء استعداداً لوصول إعصار هارفي الذي يواصل الاشتداد وقد يتحول اليوم الجمعة إلى “إعصار كبير”. وسيتم إخلاء مدينتي بورتلاند وبورت ارانساس الساحليتين، في وقت حضّ عمدة مدينة كوربوس كريستي، التي تضم زهاء 300 الف نسمة، السكان على المغادرة. وقبيل الساعة 13,00 بالتوقيت المحلي (17,00 بتوقيت غرينتش)أمس  الخميس، قال المركز الوطني للاعاصير ومقره ميامي إن العاصفة الاستوائية تحولت إلى إعصار من الفئة 1. وتوقع أن تتحول العاصفة الى “اعصار كبير” من الفئة 3 على مقياس من 5 فئات. وهناك مخاطر من تشكل سيول في بعض المناطق. وقد تم إخلاء الأفراد وطائرات التدريب من قاعدتين تابعتين للبحرية الأميركية في كوربوس كريستي وكينغزفيل بولاية تكساس. ولم يخطط المسؤولون في منطقة هيوستن للاخلاء لكنهم يتوقعون هطول أمطار غزيرة لخمسة ايام. أما في ولاية لويزيانا المجاورة فالاستعدادات مستمرة لمواجهة نسبة الامطار المتوقعة على مدينة نيو اورلينز المعرضة بشكل كبير للفيضانات. وأكد حاكم الولاية جون ادواردز ان مئات القوارب ونصف مليون كيس رمل قد وضعت قبالة سواحل لويزيانا. وقال رئيس بلدية نيو اورلينز ميتش لاندريو انه يتوقع حصول “بعض الفيضانات المحلية”، علما ان المدينة كانت دُمرت سابقا جراء اعصار كاترينا عام 2005.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً