العمل الليلي.. خطر صامت يهدد صحتكم!

العمل الليلي.. خطر صامت يهدد صحتكم!

يعتبر العمل الليلي من الأعمال التي تشكل خطراً على صحتكم، فغالباً ما يترك هذا العمل آثاره السلبية على الجسم والصحة الداخلية. في هذا الموضوع، يمكنكم التعرف إلى أبرز المخاطر الصحية للعمل الليلي. ما هي مخاطر العمل ليلاً على الصحة؟ – العمل لساعات متأخرة في الليل يمكن أن ينعكس بشكل سلبي على الصحة الجسمية، وفي هذه الحالة يؤدي العمل المتأخر الى رفع معدّل الإصابة بالنوبات القلبية والجلطات، وهذا ما يعتبر خطراً كبيراً على الصحة على المدى البعيد والقريب. – هذا بالإضافة إلى أن هذا النوع من الأعمال يرفع من خطر الإصابة بمرض السرطان، خصوصاً لدى النساء اللواتي يتعرضن لخطر الاصابة بسرطان المبيض والثدي. لذا من المهم أخذ الحيطة والحذر في ما يتعلق بالعمل لساعات متأخرة. – كما أن من أبرز المخاطر التي يتركها العمل الليلي على الجسم والصحة، نلفت إلى الإضطرابات الكبيرة والمختلفة التي يمكن أن تصيب الجهاز الهضمي، على غرار أمراض القرحة في المعدة، وعسر الهضم، ما يؤثر على السلامة الجسمية الداخلية. – هذا ويمكن أن ترفع هذه الأعمال الليلية خطر الإصابة بمرض السكري لدى العديد منكم، خصوصاً وأن الضغط النفسي يمكن أن يؤثر على الضغط في الجسم، وبالتالي يؤدي إلى رفع معدل السكر في الدم. – الى ذلك، لا ننسى الأمراض النفسية التي يمكن أن تتعرضوا لها بسبب الأعمال الليلية، خصوصاً ما يرافقها من آثار سلبية على الصحة على غرار الإكتئاب والقلق المستمرين. – ومن مخاطر العمل الليلي أيضاً على صحتكم، هو الخلل الوظيفي الذي يمكن يصيب بعض الأعضاء في الجسم، خصوصاً الداخلية على غرار عمل الدماغ الذي يحتاج الى الراحة بشكل دائم. (صحتي)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً