مزاد صامت لـ «القلب الكبير» دعماً لـ «تمكين الفتيات»

مزاد صامت لـ «القلب الكبير» دعماً لـ «تمكين الفتيات»

تنظم «مؤسسة القلب الكبير» في إطار شراكتها مع «دار بوشرون» مزاداً صامتاً لبيع قطعة مجوهرات نادرة من «دار بوشرون – آفا نود» مصنوعة من الذهب الأبيض والمرصعة بقطع من الألماس، يصل وزنها إلى 58.79 قيراطاً، وذلك خلال الفترة بين يوليو الجاري وسبتمبر المقبل. ويعود ريع بيعها بالكامل لصالح دعم «صندوق تمكين الفتيات» الذي أطلقته مؤخراً قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة القلب الكبير. ويهدف الصندوق إلى معالجة قضايا زواج القاصرات والإتجار بالفتيات ومساعدتهن في الحصول على التعليم والرعاية الصحية في مختلف مناطق تواجدهن حول العالم، إضافة إلى توحيد الجهود الدولية لتفعيل سياسات حماية الفتيات القاصرات ومعالجة الثغرات المتعلقة باحتياجاتهن وبالتحديات التي تواجههن. وقالت مريم الحمادي مديرة مؤسسة القلب الكبير إن المزاد الصامت الذي تنظمه المؤسسة بدعم من دار بوشرون- العلامة الفرنسية المتخصصة في صناعة المجوهرات والساعات منذ أكثر من 155 عاماً – يؤكد العلاقة الراسخة بين المؤسسات الإنسانية في دولة الإمارات والشركات الخاصة المحلية والعالمية من أجل ترسيخ قيم البذل والعطاء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً