أعمال عنف بالتزامن مع الاحتفال بالعيد الوطني في فرنسا

أعمال عنف بالتزامن مع الاحتفال بالعيد الوطني في فرنسا

كشفت وزارة الداخلية الفرنسية اليوم السبت، عن إحراق نحو 897 سيارة خلال أحداث عنف وقعت مساء أمس الجمعة، واليوم وذلك بالتزامن مع الاحتفال بالعيد الوطني في البلاد. وأشارت الوزارة إلى أن هذا الرقم يفوق حجم الخسائر التي وقعت العام الماضي عندما تم حصر 855 سيارة متفحمة، في الوقت الذي أوضحت فيه انخفاض عدد المعتقلين من المتورطين في الأحداث لـ368 مقابل 577 في العام الماضي.وأكدت مصادر من داخل الوزارة نقلاً عن إذاعة “فرانس إنفو” أن استعدادات القوات النظامية لهذه الأحداث حد كثيراً من حجم الخسائر. وكانت مديرية شرطة باريس فد أعلنت استدعاء 11 ألف شرطي عشية احتفالات العيد الوطني، مع الوضع في الاعتبار أنه تمت دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كضيف شرف العرض العسكري أمس الجمعة.وشهدت بلدية سيفرون، التي تبعد نحو 15 كلم شمال شرقي العاصمة باريس، نشوب بعض الحرائق نتيجة إشعال في سلال النفايات، فضلاً عن مهاجمة اثنين من أفراد الشرطة. كما شهدت باريس اضطرابات عديدة يوم أمس أيضاً حيث أضرمت النيران في عدد كبير من الحافلات، بالإضافة إلى مهاجمة قوات الشرطة بزجاجات المولوتوف الحارقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً