إندونيسيا تؤكد سيادتها على جزء من بحر الصين الجنوبي بإعادة تسميته

إندونيسيا تؤكد سيادتها على جزء من بحر الصين الجنوبي بإعادة تسميته

أعادت إندونيسيا تسمية جزء من منطقتها الاقتصادية الخاصة فى بحر الصين الجنوبي، في خطوة واضحة لتأكيد السيادة على المنطقة، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية اليوم السبت. وتعد جزر ناتونا الإندونيسية والمياه المحيطة بها هي الأقرب إلى خط ناين-داش، وهو خط ترسيم تستخدمه الصين كأساس لمطالبتها أحادية الجانب بالسيادة على معظم بحر جنوب الصين الغني بالموارد.وقال نائب وزير الشؤون البحرية أريف هافاس أوجروسينو إن الجزء الشمالي من مياه ناتونا التي تدخل في المنطقة الاقتصادية الخاصة بإندونيسيا سيطلق عليه اسم “بحر ناتونا الشمالي”.وتابع اوجروسينو “هذا من أجل الوضوح”.ونقل عنه موقع “تيرتو دوت إندونيسيا” قوله: “نحن بحاجة إلى تحديث اسم البحر بشكل مستمر، لكي يدرك المجتمع الدولي”.يذكر أن بحر الصين الجنوبي هو ممر بحري رئيسي يعتقد أنه غني بالموارد المعدنية والبحرية، وتطالب بالسيادة عليه أيضاً كل من الفلبين وفيتنام وماليزيا وتايوان وبروناي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً