الكعبي حكماً للمرة الأولى خارج الحدود

الكعبي حكماً للمرة الأولى خارج الحدود

يشارك عبيد الكعبي لاعب الجزيرة كحكم في جولة أبوظبي غراند سلام بطوكيو، وتلك هي المرة الأولى التي سيدير فيها نزالات خارج الدولة، بعد أن نجح بشكل لافت في إدارة نزالات الصغار والناشئين في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو التاسعة شهر أبريل الماضي، وقد تم اختيار عبيد من قبل اللجنة المنظمة لجولات أبوظبي غراند سلام كي يتواجد ضمن الطاقم التحكيمي الذي يدير البطولة. وعبر عبيد عن سعادته بهذا الاختيار، مشيراً إلى أنه سيعتبر المشاركة في (طوكيو غراند سلام) محطة مهمة بالنسبة له، وسوف يحرص على الاستفادة منها بكل الوسائل لزيادة خبرته الدولية التحكيمية، موضحاً أن التحكيم يعتبر إضافة مهمة له كلاعب، حيث إنه يجعله أكثر حرصاً كلاعب في الالتزام بالقوانين، وأنه سوف يظل حريصاً على التدرب والمشاركة في المسابقات كلاعب في العيد من المنافسات خصوصاً بعد ترفيعه للحزام الأسود العام الجاري. الجدير بالذكر أن المرحلة الأخيرة شهدت انضمام كل من عبيد الكعبي وإبراهيم الحوسني كحكام مواطنين لجابر الدرعي ليصبح لدينا 3 حكام دوليين مواطنين في إطار خطة تستهدف زيادة الكادر التحكيمي والوصول به 12 حكماً خلال 5 سنوات. رفع الجوائز عن فكرة رفع الجوائز المالية هذا العام يقول طارق البحري: ليست زيادة كبيرة حيث إنها تقدر بـ 25 ألف دولار فقط، مع إجراء بعض التعديلات على بعض الفئات بهدف رفع قيمة المبالغ المرصودة للمتنافسين في فئة الحزام الأسود باعتبارهم النخبة، فأخذنا من هنا ووضعنا هناك. وأقول إن الجديد أيضاً في النسخة الثالثة هو إبراز دور الأندية في المشاركة بالجولات، فمن بعد حفلة السجادة الحمراء التي أقيمت للعام الثاني على التوالي في أبوظبي وفوز الجزيرة بلقب أفضل نادٍ للعام الثاني بسبب إقباله على المشاركة في جولات أبوظبي غراند سلام، وتحقيقه للإنجازات فيها. دخلت باقي الأندية على الخط، وبدأت تسأل وتعلن عن مشاركتها في البطولات الخارجية ومنها أبوظبي غراند سلام لتحصيل النقاط، من أجل منافسة الجزيرة، وهذا أمر استهدفناه، وسعينا من أجل تحقيقه من البداية لأنه آن الأوان للأندية أن تنشط مع الاتحاد في تحمل مسؤولية تطوير اللعبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً