جراحة نادرة تنقذ حياة مواطن عمره 100 عام

جراحة نادرة تنقذ حياة مواطن عمره 100 عام

جراحة نادرة تنقذ حياة مواطن عمره 100 عام نجح فريق طبي في إجراء جراحة نادرة لإزالة انسداد معوي حاد لمواطن يبلغ من العمر 100 عام، وإنقاذه من تدهور خطير في صحته أوشك أن يودي بحياته. وتفصيلاً، نجح قسم جراحة القولون في مستشفي الزهراء بدبي، أخيراً، في إزالة انسداد معوي حاد لمواطن يبلغ من العمر 100 عام، في جراحة تعد الأولى من نوعها في المنطقة. وقال قائد الفريق الطبي استشاري جراحة القولون والمستقيم الدكتور ماهرعباس، إن المريض حول إلى مركز القولون والشرج بمستشفى الزهراء بدبي، نظراً لصعوبة حالته وسنه المتقدمة، وما زاد الأمر سوءاً إصابته بسرطان القولون، ما أدى إلى معاناته من قيء مستمر وعدم القدرة على تناول الطعام، إضافة إلى إصابته في وقت سابق بسكتة دماغية وتضخم بعضلة القلب. وأوضح الدكتور ماهر عباس، استشاري جراحة القولون والمستقيم في مستشفى الزهراء بدبي، أن الجراحة أجريت على عجل لإنقاذ المريض بعد تجهيزه تماماً، وباستخدام أحدث التقنيات في التنظير تمكنا من فتح الانسداد بالمنظار، وتركيب دعامة بالقولون، ووضع المريض تحت تخدير خفيف عن طريق الأساليب الحديثة في المراقبة الإكلينيكية. وقال «إن مرض الانسداد المعوي يؤدي إلى توقف مرور الطعام بسبب انسداد الأمعاء الدقيقة أو القولون في ما يشبه إشارة المرور الحمراء، وهو ما يحدث خللاً شديداً في عملية التخلص من الفضلات»، لافتاً إلى أنه يعد حالة خطيرة جداً، لأن عدم حركة أو توقف الغذاء في مكان معين يؤدي إلى فقدان الأمعاء لوظيفتها المعروفة من الهضم والامتصاص والتخلص من الفضلات. وقال المدير التنفيذي للمستشفى الدكتور مهيمن عبدالغني، إن المريض الذي تجاوز الــ100 عام من عمره يعد الأكبر سناً بين من خضعوا لجراحة التنظير بالدولة، وقد تحسنت حالته تدريجياً وتوقف القيء، وتناول طعامه بصورة طبيعية، وتبدلت حالته النفسية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً