أذربيجان تستعين بالخبرة الإماراتية في فورمولا 1

أذربيجان تستعين بالخبرة الإماراتية في فورمولا 1

صورة استعانت أذربيجان بمعارف وخبرات الإمارات في تنظيم وإدارة مجريات بطولة الفورمولا 1، حيث شارك فريق من متطوعي نادي الإمارات للسيارات في تنظيم سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 الذي جرت أحداثه في العاصمة الأذربيجانية باكو من 23 إلى 25 يونيو الجاري. وقام نادي الإمارات للسيارات بتقديم خبرته الطويلة ومعرفته الواسعة في مجال رياضة السيارات للجهة المنظمة للبطولة في باكو. وساهم متطوعو النادي في تقديم الدعم النوعي للسباق نتيجة لما يتمتع به فريق العمل من خبرات طويلة ومهارات عالية بدأت منذ سباق أبوظبي للفورمولا-1 في عام 2009، الأمر الذي مكنهم من الإسهام في تنظيم السباقات في الجولات المحلية والخارجية على حد سواء وبشكل سنوي. وضم فريق متطوعي نادي الإمارات للسيارات في سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 في أذربيجان 27 مشاركاً، من بينهم 16 مشاركا متخصصا في مجال الإنقاذ، بالإضافة إلى المتخصصين في مجالات الدعم الأخرى المطلوبة في محيط الحلبة. مكانة من جانبه، أشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بالمشاركة الفاعلة لدولة الإمارات في دعم سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 في أذربيجان، وجهود الكوادر المتطوعة من نادي الإمارات للسيارات والذين يمثلون الإمارات في تنظيم السباقات العالمية، ويساهمون في تعزيز مكانتها في نقل المعرفة وتعاونهم الذي يثمر عن نجاحات جديدة في مسيرتهم التطوعية المتميزة. وثمن معاليه الجهود المبذولة من قبل القائمين على تدريب وصقل مهارات المتطوعين من نادي الإمارات للسيارات، والتي أثمرت عن نتائج طيبة في مجال تطوير رياضة السيارات، وساهمت في وصولها إلى مستوى عالمي من حيث الإدارة والتنظيم، وأصبحت مثالاً يحتذى به في تنظيم الأحداث العالمية في الدول الأخرى. نخبة بدوره، قال محمد بن سليّم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ورئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية: لدينا نخبة رائعة من المتطوعين الذين نحرص على تطوير مهاراتهم بشكل مستمر من خلال تدريبهم وفقاً لأعلى المعايير الدولية المعتمدة. وقد شارك متطوعو نادي الإمارات للسيارات في بطولة الفورمولا 1 التي أقيمت في العاصمة الأذربيجانية باكو هذا الشهر، وقمنا بتقديم الدعم المطلوب لإنجاح هذا الحدث من خلال الخبرات الواسعة لمتطوعينا في هذا المجال. تطوع يذكر أن نادي متطوعي الإمارات يضم أكثر من 2700 متطوع من مختلف الجنسيات في دولة الإمارات العربية المتحدة للقيام بإدارة وتنظيم مختلف أحداث رياضة السيارات والدراجات النارية. ويعد هذا المشروع ثمرة مبادرة محمد بن سليّم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ورئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية. إذ يعمل النادي منذ 2012، بتوجيه منه وبصفته مؤسسة مكلفة من معهد الاتحاد الدولي لتوفير التدريب لمسؤولي الرياضة في 20 دولة تتوزع بين الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وآسيا وأوروبا وأميركا الجنوبية. خدمات كما شملت خدمات التدريب والتعليم 2700 مسؤول متطوع توزعوا بين 29 برنامجاً تدريبياً متنوعاً تقدم بسبع لغات مختلفة. وإلى جانب هؤلاء، عمل النادي على تدريب 1000 من المتطوعين في مجال رياضة السيارات في الإمارات كل سنة للمشاركة في بطولة الجائزة الكبرى أبوظبي للفورمولا 1 وغيرها من فعاليات رياضة السيارات التي تستضيفها الدولة. 4 نال النجاح الذي حققه نادي متطوعي رياضة السيارات في الإمارات على مدى السنوات الأخيرة الاعتراف الرسمي من قبل الاتحاد الدولي للسيارات، الذي قام بدوره بتقديم جوائز أفضل متطوعين في العالم لثلاث مرات لمتطوعي النادي، مع لقب رابع وللسنة الرابعة على التوالي حازه متطوعون إماراتيون يديرون فعالية رالي أبوظبي الصحراوي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً